أخر تحديث : الأربعاء 7 نوفمبر 2018 - 4:03 مساءً

رئيس جماعة سوق الطلبة بالعرائش ينجح في مد جسر التعاون مع بلدية المريا الإسبانية

محمد كماشين | بتاريخ 7 نوفمبر, 2018 | قراءة

سليمان عربوش :

رئيس جماعة سوق الطلبة بالعرائش ينجح في مد جسر التعاون مع بلدية المريا الإسبانية.
تمت في خلال أيام 29 و30 أكتوبر المنقضي زيارة ناجحة لوفد من جماعة سوق الطلبة يتكون من الأطر الإدارية والتقنية للجماعة وممثلين من بعض تعاونيات الجماعة التابعة إدارياً لعمالة العرائش، وتمكن خلالها رئيس هذه الجماعة من تأطير هذه المهمة لتحقيق نجاح متميز يعود بالنفع على ساكنة جماعته في الأفق المنظور من خلال تبادل التجارب والخبرات في المجال الفلاحي خصوصاً وأن حوض اللكوس مقبل على الفلاحة العصرية بعد استكمال أشغال بناء سد اخروفة، وأشغال مد قنوات السقي بالتنقيط.
وتميزت هذه الرحلة بعقد لقاءات مع أعضاء الجماعة الإسبانية كان من أهمها تدارس امكانيات التعاون بين جماعة سوق الطلبة وبلدية ألميريا، حيث عبر مسؤول من مجلس المدينة الإسبانية ترحيبه بهذه الزيارة و استعداده لتطوير علاقات التواصل والتعاون بين الطرفين وكذا بحث سبل تقديم كل أشكال الدعم والمساعدة التقنية التي تحتاجها جماعة سوق الطلبة خصوصاً في الجانب الفلاحي وذلك عبر عقد اتفاقيات للشراكة والتعاون من أجل الاستفادة من المركز التقني TECNOVA، والذي يعتبر مؤسسة رائدة في مجال دعم وتطوير القطاع الفلاحي.
وقد أكد المسؤول عن المركز التقني TECNOVA خلال الزيارة التي قام بها الوفد الى مقر المؤسسة عن كامل استعداده لتقديم المساعدة التقنية لفلاحي المنطقة عبر القيام بتكوينات في المجال الفلاحي أو القيام بدراسات حول التربة واقتراح الزراعات المناسبة تبعا لنتائج التحليلات.
وقد قام الوفد بزيارة الى مركز التجارب لمؤسسة TECNOVA والاطلاع على طرق اشتغال هذا المركز التقني ومختلف التجارب التي يقوم بها من أجل الرفع من الانتاجية مع ضمان الجودة حسب ما هو متعارف عليه دوليا، وهو ما جعل هذا المركز رائدا على المستوى الأوربي.


هذه الزيارة كانت مناسبة للاطلاع على بعض التقنيات المستعملة في إعداد الشتائل لمختلف المنتجات حيث تمت زيارة شركة El Plantel المتخصصة في تلقيح البذور وتطوريها الى أن تصبح شتلة صالحة للزراعة.
كما قام الوفد بزيارة الى التعاونية الفلاحية San Isidoro والتي تشتغل في تسويق المنتجات الفلاحية، للفلاحين المنخرطين وذلك عبر سمسرة عمومية يشارك فيها التجار بمختلف فئاتهم.
بعد ذلك قام الوفد بزيارة الى ضيعة لتربية الأبقار حيث اطلعوا على مختلف المراحل التي تمر منها عملية الانتاج، خصوصا وأن صاحب الضيعة يعمل على إنتاج الحليب وتعليبه وتسويقه.
وقد انتهت هذه الزيارة بمقر مركز TECNOVA حيث عبر الجانبين عن أمليهما في تطوير علاقات التعاون والشراكة في أفق استفادة فلاحي منطقة حوض اللكوس من أحدث التقنيات المستعملة في المجال الفلاحي.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع