أخر تحديث : الخميس 26 يوليو 2012 - 7:30 مساءً

النادي الرياضي القصري يعقد جمعه العام الاستثنائي وسط أجواء استثنائية ألهبت انتقادات الأنصار والمحبين .

ذ. محمد كماشين | بتاريخ 26 يوليو, 2012 | قراءة

اثنتان  وعشرون دقيقة المدة الزمنية التي استغرقها الجمع العام الاستثنائي لفريق النادي الرياضي القصري لكرة القدم، وذلك بفضاء إحدى المقاهي (السلامة ) الواقعة خارج التراب الحضري للمدينة .

وقبل انطلاق أشغال الجمع العام الذي حضره 15 فردا تقدمت جمعية أنصار ومحبي النادي الرياضي القصري في شخص السيد” توفيق نخشى” باعتراض شفوي ارتكز على عدم تعميم الدعوات خصوصا لبعض أفراد المكتب المسير الذين تم تغييبهم عنوة كحالة السيد “أحمد سعدي” الذي قدم للرئيس اعتراضا مكتوبا وجهت نسخة منه للسيد باشا المدينة .
واعتبر عضو جمعية الأنصار والمحبين الاجتماع تعتيما لا يخدم الممارسة الرياضية بالمدينة من حيث المكان والزمان، مع إشارته الى ما تتعرض له الجمعية من تغييب معيب .
المكتب المسير أضفى على اجتماعه صبغة ” قانونية ” باعتماده  على لائحة المنخرطين التي تلاها الكاتب العام للفريق وفق القوانين المنظمة للجامعة الملكية لكرة القدم .
الكاتب العام للفريق السيد ” محمد بنشرقي” اعتبر في تقريره الأدبي المناسبة فرصة لتقديم حصيلة الموسم الرياضي 2011/2012  والتي تعكس مسار التنمية الرياضية بالمدينة لدرجة أن الفريق أصبح من الفرق الوطنية المهيكلة بإشراك كافة المكونات وفق استراتيجية مدروسة .

وهكذا تمكن فريق النادي الرياضي القصري من التأهل لسدس عشر كأس العرش وملاقاة فرق من البطولة الوطنية للصفوة،، وعن مسار الفريق في البطولة الوطنية الأولى هواة شطر الشمال فقد احتل الرتبة 7 بمجموع 41 نقطة ب 10 انتصارات و 11 تعادلا و8 هزائم  بنسبة 4-  حيث سجل 26 هدفا وسجل عليه 30 هدفا .
واعتبر الكاتب العام الفريق ملكا لكل القصريين، والذين من حقهم محاسبة المكتب المسير مع شكر الجمهور على دعمه ومساندته.
التقرير المالي تلاه  السيد “مصطفى الزفري” والذي قدم ارقاما مبوبة للمصاريف التي بلغت 137 مليون سنتيم والمصاريف التي حددت في 119 مليون سنتيم وعجز بلغ 17.800 مليون سنتيم .

وبعد انسحاب أعضاء المكتب من منصة الاجتماع  أدار الأشغال العضوان الأكبر والأصغر سنا، واللذان أشارا إلى أن المكتب توصل بثلاث رسائل ترشيح للرئاسة تهم كل من السادة : “حسن ولد بوتكرش” ، ” محمد  بن شرقي”، “مصطفى الزفري”  مؤرخة  جميعها بتاريخ: 8 يوليوز 2012 .
وبعد انسحاب عضوين من المتنافسين على الرئاسة أصبح السيد “حسن ولد بوتكريش” مرشحا وحيدا أمهله الجمع  العام مدة 15 يوما لتشكيل المكتب المسير لفريق النادي الرياضي القصري .

قد يكون المكتب المسير للنادي الرياضي القصري عقد جمعه العام كما يتصوره ويراه ، لكن هل أعطى الفرصة كاملة لمحبيه ومناصريه للتواصل أكثر، وقد تم تهريب الاجتماع وسط تكتم شديد ؟- حسب رأي المحبين -.
ثم ما حقيقة لائحة المنخرطين والأسئلة العديدة التي تدور كون الفريق هو من ” يؤدي ” واجب الانخراط ل “ملشياته” التي يحتاجها وقت اللزوم….أسئلة عديدة  يطرحها الشارع القصري فهل  لمكتب الفريق الشجاعة الكافية لتكذيبها ؟؟؟؟؟؟؟؟


 

 

 

 

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع