أخر تحديث : الأحد 13 أكتوبر 2013 - 11:10 مساءً

فرق الشمال لدوري الهواة تجتمع بالقصر الكبير لتدارس مشاكل الكرة

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 13 أكتوبر, 2013 | قراءة

على غرار الاجتماعات المكثفة التي أجرتها مكاتب فرق الهواة بكل من بوزنيقة و الجديدة و التي تمخض على إثرها اتخاذ مجموعة من الاجراءات أبرزها تقسيم مجموعة الهواة إلى ثلاث أشطر وهو إجراء لا يخدم فرق شطر الشمال ، مما جعلهم يجتمعون بمدينة القصر الكبير من أجل مناقشة هذه التداعيات و انعكاسات ذلك على دوري القسم الوطني الأول هوة.

الاجتماع الذي احتضنته قاعة المحاضرات بالمكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي يوم السبت 05 أكتوبر 2013 حضره 13 فريق من فرق شطر الشمال فيما تغيب فريقين باعتذار أما قدس تازة أكدت عن طريق ارسال فاكس قبولها لكل ما سيخلص إليه الاجتماع من خلاصات.

وقد تم افتتاح هذا اللقاء رئيس فريق الاتحاد القاسمي و ممثل عصبة الغرب  السيد المهداوي الذي ذكر بخلاصات لقاء بوزنيقة و الجديدة ثم انتقل الحديث إلى السيد نائب رئيس شباب العرائش السيد جمال السنوسي الذي أكد على عدم الرضى لتقسيم عصبة الهواة إلى ثلاث أشطر لأنه يخدم بالرجة الأولى فرق الوسط و الصحراء، فيما أكد السيد الحسين رئيس وداد تمارة على أن ما حصل باجتماع الجديدة لا يعنيهم بشيء كما أكد على ضرورة رفع ملتمس للجامعة الملكية لكرة القدم من أجل البقاء على نظام الأشطر، و كذا ضرورة جبر الفرق بسبب تأخر إنطلاقة البطولة و هذا ما كبد الفرق خسائر كبيرة، مع المطالبة بضرورة رفع من المنح المقدمة لتصل إلى حدود 80 مليون سنويا.

رئيس النادي الرياضي القصري أكد بدوره على عدم اعتماد نظام ثلاث أشطر لإن ذلك لا يخدم الكرة الهاوية بصفة خاصة مع دعم الفريق القصري لكل المبادرات التي سيخرج بها اللقاء مع تكثيف الجهود حتى يتم التراجع عن هذه الخطوات.

أصبح مؤكدا أن انطلاق البطولة سيكون يوم 2 و 3 من شهر نونبر في حين يلاحظ غياب اللاعبين و الحصص التدريبية و الملعب بالمدينة في ظل صمت رهيب من المجلس البلدي المعني الأول بدعم الفريق الذي سبق له أن مثل المدينة أحسن تمثيل في مسابقات كأس العرش بوصوله إلى دور الربع، و هذه لأول مرة يصل فيها الفريق القصري لهذه المرحلة.

فإلى حين فتح قنوات التواصل مع مسؤول الرياضة بالمدينة تبقى هذه الأسئلة مشروعة يطرحها المتتبع في انتظار التفاتة مسئولة من طرف المسؤولين.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع