أخر تحديث : الثلاثاء 31 ديسمبر 2013 - 1:14 صباحًا

ديربي اللوكوس بين التعادل السلبي و مهزلة الملعب

عبد المغيث البوطي | بتاريخ 31 ديسمبر, 2013 | قراءة


كان الجمهور القصري يمني النفس بعرس كروي كبير بمناسبة ديربي اللوكوس الذي  أقيم بلمعب دار الدخان يوم الأحد 29 دجنبر و جمع بين الغريمين التقليدين لحوض اللوكوس ، فريق النادي الرياضي القصري و فريق شباب العرائش برسم الدورة السابعة من بطولة القسم الوطني الأول هواة .

للقاء الكروي الذي انطلق في حدود الثالثة إلا ربع ، متأخرا بربع ساعة عن موعده ؛ نتيجة الأمطار و الضغط النفسي الذي يصاحب مثل هذه اللقاء ات ، كان يعد بالكثير ، لكن أرضية الملعب و بعض الجماهير المحسوبة على النادي القصري أفسدت هذا العرس الرياضي الذي شهد إقبالا جماهيريا كثيفا من مختلف احياء المدينة ، حيث قدر عدد الجمهور الذي شاهد المباراة في حدود خسمة آلاف متفرج .

و رغم عدم صلاحية أرضية الملعب ، إلا أن الحكم كان له قرار بإجراء المقابلة رغم معارضة بعض مسيري الفريق الزائر ،  و قد تميز الشوط الأول بمستوى متوسط ، غلب عليه الاندفاع القوي للمحلين رغبة منهم في إنهاء المقابلة في الدقائق الأولى ، لكن دفاع الفريق الخصم كان له رأي آخر ، حيث وقف سدا منيعا أمام محاولات الفريق القصري ، بل حاول الزوار تهديد مرمى الحارس القصري إثر هجوم مرتد كاد العرائشيون أن يصيبو الهدف؛ و طالبوا بضربة جزاء مباشرة بعد ذلك، قبل ان يستعيد زمام الأمور فريق النادي القصري ، الذي قاد هجوما منسقا مكنه من الوصول للشباك العرائشية لكن حكم الشرط كان له رأي آخر ليحرم الجمهور القصري من هدف صحيح .
قرار الحكم باعلان التسلل في حق اللاعب القصري ، قابله الجمهور القصري بالاحتجاج و ارتفاع الضغط ، و معه احتجاج الطاقم الإداري ، كلها عوامل جعلت الحكم يشهر 5 أوراق صفراء وزعها على اللاعبين لعله يضبط المقابلة .

ما ميز الشوط الثاني ، هو كثرة الفرص الضائعة و المرتدات الخطيرة ، حيث حاول لاعبو النادي القصري تقديم طبق كروي في المستوى و إسعاد الجماهير التي حجت إلى مدرجات دار الدخان ، لكن أرضية المعلب حالت دون ذلك ، حيث تمن الزوار من القيام بهجمة مرتدة خطيرة في حدود الدقيقة 71 تصدى لها الحارس القصري ببراعة ، قبل أن يعاكس الحظ عناصر النادي القصري بعد هجمة منسقة و تسديدة نابت فيها العارضة عن الحارس .

حكم المباراة السيد سمير الحمومي من عصبة الشرق ، استعرض مهاراته خلال المقابلة ، بالإضافة إلى توزيعه عدد من البطاقات الصفراء ، إشهاره بطاقة حمراء غير مشروعة في وجه اللاعب الڭنوني ، أوقف همجوما للنادي القصري في حدود الدقيقة 83 ، إضافة إلى إيقافه المباراة في مناسبتين ، المرة الأولى بسبب الاعتداء على حكم الشرط ، و المرة الثانية بسبب الاعتداء على الحارس القصري .

المباراة شهدت حضورا أمنيا مكثفا لأهميتها ، و حضرها كل من السادة باشا المدينة و العميد الإقليمي للأمن الوطني .

يشار إلى أن مقابلة اليوم ، كانت آخر مقابلة يخوضها الاعب المميز الڭنوني رفقة النادي القصري بعد توقيعه لفريق المغرب التطواني ، فحظ موفق للاعب الڭنوني في مسيرته الجديدة .

 

 

 

 

 

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع