أخر تحديث : السبت 8 نوفمبر 2014 - 12:59 مساءً

حسن ولد بوتكريش : المحتجون مجرد أطفال وراءهم متطفلون و سننتصر قريبا

يوسف البحيري ـ كاميرا : جلال اعمارات | بتاريخ 8 نوفمبر, 2014 | قراءة

hassan_boutkrich

اعتبر حسن ولد بو تكريش أن انهزام فريق النادي الرياضي القصري أمام شباب المحمدية لا يعني أن النادي القصري لا يتوفر على فريق ، بل لأن هذا الأخير لم يكن في المستوى خلال هاته المقابلة و واجه فريقا منظما و يلعب بخطة واضحة و محكمة داخل رقعة الملعب .

و أضاف في ذات التصريح لبوابة القصر الكبير أن المكتب لا يتدخل في الإدارة التقنية ، و اعتبر فوز شباب المحمدية مستحقا ، و أن النتيجة هي عادية في كرة القدم ، معتبرا أن الإشكال يمكن أن يكون في الآداء و ليس في النتيجة ، مذكرا بأن فريقه سبق و أن انتصر خارج الميدان عدة مرات .

رئيس المكتب المسير للنادي القصري نفى أن يكون المحتجون و المطالبون برحيله مجرد أطفال لا يمثلون الجمهور القصري بل هم موجهون من طرف أشخاص معروفين و يعدون على رؤس الأصابع هدفهم خلق البلبة داخل الفريق لإيصال الفريق إلى الهاوية .
مضيفا أن البطولة لا زالت في دورتها السادسة ، و مطمئنا الجمهور القصري على أن الفريق سيكون في المستوى مع توالي الدورات .

و قد أعرب رئيس النادي القصري عن عزمه الاجتماع مع المكتب المسير عقب المقابلة لاتخاذ قرار بشأن الإدارة التقنية للفريق ، و ذلك بما يخدم مصالح الفريق و لإعطاء انطلاقة جيدة له ، واعدا بتحقيق الانتصار عما قريب .

جدير بالذكر أن مقابلة النادي الرياضي القصري و شباب المحمدية انتهت بهزيمة النادي القصري بهدفين لصفر حيث ظهر بمستوى باهت ، و كان من تداعياتها الانفصال عن مدرب الفريق السيد عبد السلام التنوني بداية الأسبوع الجاري .

 

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع