أخر تحديث : الإثنين 24 نوفمبر 2014 - 8:56 مساءً

نادي شباب وادي المخازن .. طائر الفينيق الذي يطمح أن يصنع أمجاد كرة السلة القصرية

القسم الرياضي * | بتاريخ 12 أكتوبر, 2014 | قراءة

نادي شباب وادي المخازن لكرة السلة تأسس سنة 1983 بمدينة القصر الكبير على يد ثلة من التلاميذ و الطلبة العاشقين لكرة السلة ، حيث استطاع تحقيق الصعود للقسم الوطني الثاني لأول مرة في تاريخ القصر الكبير بعد سنة من تأسيسه و كان يضم حينها رمزا لكرة السلة القصرية مثل الحاج إدريس الدريبي الفاسي ؛ الحاج عبد السلام الشراييي و السيد البوشوكي ” المعروف بضابط الحالة المدنية “.

هاته الأسماء و غيرها ، كان همها الوحيد الإرتقاء بمستوى اللعبة داخل المدينة ، خصوصا في عقد الثمانينات كانت كرة السلة لعبة شعبية تضاهي كرة القدم ، لكن و بعد 17 سنة من الممارسة ضمن القسم الوطني الثالث ، حكم على الفريق بالتوقف و وقف كل الآمال و الأحلام القصرية بفعل الخصاص المادي للفريق ، إضافة إلى توقيف ملعب المحلة بعدما أجرى فيه الفريق لقاءًا ضد فريق الحسيمة .

و كمثل طائر الفينيق، كانت سنة 2013 بمثابة ميلاد جديد للفريق بعدما تم تجديد المكتب تحت قيادة مالك الطود و بعض الوجوه التي مارست كرة السلة بالمدينة ، حيث تم تسطير برنامج طموح لإعادة الروح للفريق و ضخ الدم في عروقه من خلال مشروع مدرسة لكرة السلة يكون بمقدورها توفير المادة الخام للفريق من أجل اسمتراره .

المكتب المسير للفريق يراهن على تأسيس فريق قادر على التنافس و استعادة أمجاد الفريق إضافة إلى تخليق رياضة كرة السلة بالمدينة و المساهمة في إشعاعها ، حيث استطاع المكتب خلال مجريات السنة الماضية تأطير ما يناهز 100 مستفيد من مختلف الأعمار .

فريق شباب وادي المخازن لكرة السلة لم يستطع خوض غمار البطولة الوطنية السنة الماضية بحكم تأسيسه في وسط الموسم ، و اكتفى بإقامة دوري بمناسبة ميلاد ولي العهد ، حيث احتك اللاعبون بأجواء المنافسة من خلال المقابلات التي أجريت .

كما لم تتوقف تداريب فئة الكبار للفريق طيلة فترة الصيف ، و لو بوتيرة بطيئة ، كما صرح بذلك السيد مالك الطود لبوابة القصر الكبير ، قبل أن يضيف أن الفريق حاليا هو بصدد العودة للتداريب بشكل مكثف استعداد لبطولة القسم الوطني الثالث و منافسات كأس العرش التي يطمح من خلالها تمثيل مدينة القصر الكبير بوجه مشرف و الصعود إلى القسم الوطني الثاني .

و في إطار استعداداته الجارية ، خاض الفريق مباراة ودية أمام فريق سوق الأربعاء بلمعب مؤسسة الطود ، عادت نتيجته للزوار ، كما أنه بصدد خوض لقاء ودي آخر أمام فريق العرائش قبل انطلاق منافسات البطولة .
كما يباشر الفريق تداريب فئة الصغار مع بداية الشهر الحالي ، و ذلك استعداد لمختلف المنافسات سواء الجهوية أو الوطنية .

و لعل أهم الإكراهات التي يواجهها الفريق ، تتجلى في غياب الدعم ، حيث تقتصر مداخيل الفريق على مساهمات الأعضاء و بعض الغيورين على الرياضية بالمدينة ، في ظل تجاهل الجهات الوصية على الرياضة محليا و إقليميا لاحتياجات الفريق الذي لا يتوفر سوى على أربع كرات للتداريب على سبيل المثال .

في نفس السياق ، يعاني الفريق من انعدام ملاعب للتداريب ، حيث يخوض تداريبه في إحدى المؤسسات الخاصة في المدينة ، في ظل انعدام رؤية واضحة لتسيير القاعة المغطاة التي من المفترض أن تستفيد منها جميع فرق المدينة سواء للتداريب أو إجراء المباريات وفق تدبير زمني محدد و معقول .

جدير بالذكر أن مهمة قيادة الإدارة التقنية لفريق شباب واد المخازن القصري لكرة السلة قد أسندت للسيد عبد الرحيم البقالي و هو لاعب سابق بالفريق ، يساعده  السادة منير الأكحل ، التهامي حلحول، ياسين الشامي و يوسف بلفاسي.

* إنجاز : جلال اعمارات ، عبد المغيث البوطي ، يوسف اقبيبش

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع