أخر تحديث : الأحد 9 سبتمبر 2018 - 12:44 صباحًا

الضابطة الفيسبوكية !!

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 9 سبتمبر, 2018 | قراءة

خالد الشرادي
ماعليك سوى تفتح الفيسبوك المغربي ودخل تشد بلاصتك مع السادة وكلاء الدولة الفيسبوكيين لي بمجرد مكتجيهم الدكلارسيون على شكل فيديو ولا تدوينة ولا فوطو مجهول المصدر، حتى كتلقاهم فالبلاصة فاتحين محاضر الاستيماع والتحقيق الفيسبوكي وكيصدرو أوامرهم العاجلة بضبط واحضار المتهمين ومعاجلتهم بالأحكام ،لي عادة كتراوح بين الإعدام والإخصاء والمؤبد مع الاشغال الشاقة .. انا براسي شحال من مرة فقت فالصباح وفتحت الكونط ديالي لقيت راسي انا هو رئيس النيابة العامة فالبلاد ، ومن الصفحة ديالي ياما جهزت صكوك اتهام بالغة القسوة فحق متهمين عمرهم دازو من قدامي .. وفي أحيان قليلة طبعا تغديت ، وجيت فتحت الفيس ولقيت راسب قاضي رحيم حيت كنت داير لاسييست ، واصدرت صكوك براءة واطلقت متهمين كانو غارقين وآخرين خرجتهم بالسراح المؤقت دون ان اشعر بخطورة المهمة التي كلفت نفسي بها بناء على ظهير فيسبوكي غير شريف !! .. ولكن الصراحة المساطر عندنا فالفيس متقدمة و سريعة جدا وتشفي الغليل ومغرية بالعمل في هذه الضابطة الفيسبوكيةوالقانون الجنائي ديالنا مختصر جدا فيه غير شي ثلاثة ديال النصوص ولا ربعة .. وسيرورة المحاكم عندنا متفوقة بزاف على المحاكم العادية، بلا ميخلصو المواطنين لا صندوق ولا تنابر وبلا منخلصو القضاة ولا كتاب الضبط ولا الموظفين ديال المحكمة لي كيشدو الصاليرات فاللخر ديال الشهر .. القضاة عندنا فالفيسبوك كلشي خدام فابور، والشرطة العلمية عندنا لا تحتاج سوى لسمارتفون فيه واتساب وفيسبوك خدامين وكاميرا، و ها حنا كلنا رجال شرطة وعمداء ووكلاء للملك، ووكلاء الملك به .. الصراحة تقريبا يلا بقينا هكدا مغنبقاوش محتاجين للكوميساريات الحقيقية ولا للمحاكم ولا للقضاة الطبيعين ولا لوزارة العدل ولا لوزارة حقوق سي مصطفى الرميد .. خصنا غير الحباسات ديال المؤبد يكونو مفتوحين وغرف الإعدام خدامة 24 ساعة وشي جزار محلف من الباطوار لإخصاء المغتصبين ، وقلع عيون المتحرشين وقطع اطراف المنحرفين …منظومة العدالة الجديدة فالفيسبوك اصبحت شبه متكاملة بما يفوق عشرة مليون رجل قانون مكنخسرو عليهم تا درهم ، بل على العكس هوما لي خاسرين على العدالة فلوس الكونيكسيون ، بقا لينا مشكل واحد ،وهو ان خمسة وتسعين فالميا من هاد الترسانة ديال الضابطة الفيسبوكية ،مكونيكطيين غير بخمسة دراهم ديال الروسارج، مما يجعل أغلبهم كيحبسو الخدمة ديالهم على ملفات المواطنين في عز التحقيقات ومنين كرجعو يشارجيو، كيكون ضاع ليهم النص فالسير ديال المساطر ، مما يؤثر بشدة على سرعة صدور أحكام الاعدام في اغلب القضايا .. لذلك ادعو الدولة من هذا المنبر باش طلق لينا لابونمون ديال الانترنيت فابور للجميع، للتمتيع السادة قضاة الفيسبوك بأجواء عمل مثالية بغية تحقيق العدالة المنشودة
#عطيوني_خمسة_دراهم ديال الكونيكسيون ديالي نفتح بيها محكمة الاستناف فالحومة

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع