تصنيف ملائكة الأوبيدوم

أمي عائشة وميلاد النبي

بتاريخ 23 يناير, 2013

كلما جاءت هذه الليلة أحس وكأنني أطير في السماء ، يأخذني الشوق والحنين إلى ذلك البيت المبني من الطين ، أقف أمام باب البيت ، أسمع صرخات الأم من ألم الطلق ، أعاين لهفة الأسرة في انتظار المولود ، الكون كله في حركة غير اعتيادية ، الحجر والأرض والشجر ، شيئ ما سيحدث سيغير مجرى البشرية ….. ويأتي المولود …بسم الله …ماشاء الله … ولاحارس غير الله……..وخطوة خطوة …يكبر المولود …طفلا …صبيا….رجلا…….نبيا…..رحمة للعالمين………وسيأتي الصباح وستقوم أمي لصلاة الفجر ، بعدها ستأخذ بعض المناديل وستقوم بغسلها جيدا ثم…

وداعا ياعمري الجميل الذي مضى في سنة 2012

بتاريخ 7 يناير, 2013

  أشياء جميلة حدثت ، فكنت الأبهى والأحلى من سنوات عمري .صرت أنا كما كنت أحلم أيام الصبا والمراهقة والشباب ، حتى اللذين حطوا على سفينتي هذا العام ثم رحلوا بعدما وكزوا فؤادي بالجراح العميقة ، ماعدت أذكر عنهم إلا تلك الفراشة الجميلة اللتي كانت ترفرف على أغصان العشق والنجم والياسمين.وأنت أيها القادم من بعيد ، جئت ورحلت ، وها أنت تصر على البقاء في كوخي الصغير والشمس الطاهرة تعلن عن ميلاد الربيع.وهذه الأوراق والأقلام والقصائد والأغنيات تحفني من رأسي إلى أخمس قدماي ، من القصر الكبير…

الحنظل

بتاريخ 25 أغسطس, 2012

بعد قضاء أزيد من ساعتين ، في إحتفاء أدبي بأحد أبرز أعمدة الأدب داخل المدينة ، نظرت الى ساعة يدي ، فوجدتها الثامنة والنصف بالضبط ، وقت من الزمن يفرض علي المغادرة الى البيت ، احتراما لما تفرضه علينا الأصول داخل القصر الكبير. وعليه وضعت مذكرتي في حقيبة يدي وودعت الأصدقاء وخرجت أحث الخطى باتجاه البيت ، الشارع شبه خال من البشر ، والبرد يعصف بكل الأشياء ، مخلفات الباعة من ورق الكارتون والأكياس البلاستيكية ، الأشجار العالية ، ملابس العشاق ، ووجوه البؤساء والمحرومين ، وضعت يداي في جيوب…

سجود الملائكة

بتاريخ 2 أغسطس, 2012

  بعد تناول وجبة الفطور ، والاستمتاع الممل أمام شاشة التلفاز لبعض الوقت ، يبدأ الموكب الرباني في المسير.في حركة مليئة بالضجيج هنا وهناك ……. نساء ملحفات بالأسود والجلاليب التقليدية، ورجال لبسنا البياض ، وبين أرجل النسوة والرجال ، تتكعبل أرجل الملائكة ، بجتة نحيلة ، وقلب دافئ لايعرف سوى البياض، والكثير من الشغب .الجلاليب والعبايات البيضاء الصغيرة الحجم ، تشعرني بأن هذا العالم يعيش في سلام تام ، ولاوجود فيه لأي بقع سوداء تفقدك الاحساس بالأمان…

المسحـــــــــراتي

بتاريخ 22 يوليو, 2012

  طيلة أيام طفولتي وانا كلما هل شهر رمضان , أجلس كل ليلة أمام النافذةأنتظر المسحراتي*الطبال* وهو يدق على طبلته الصغيرة , يوقظ النيام في حينا .وجود المسحراتي في حياتي خلال شهر رمضان , كان يبعث في نفسي الرضى والقناعة , والأمل بقدوم الخير عاجلا. وكلما ازداد بي العمر , كلما تراجعت دقات طبلة المسحراتي ,وبذلك تتراجع الروح الطيبة في نفسي , نحو القسوة والجمود.أتذكر كيف كنا صغارا ونحن نحوم حوله ونعطيه بعضا من القمح والدراهمالمعدودة , وحيث أمهاتنا يصرخون في وجوهنا مخافة أن…

فاطمة وشبح الموت

بتاريخ 20 مايو, 2012

انها الساعة الثانية عشرة ظهرا، خرجت فاطمة ذات الخمس سنوات من رياض الأطفال بعد نيلها شهادة التتويج لخوض مرحلة جديدة في حياتها ، حيث ستتخلى عن محفظة الدبدوب وتعوضها بمحفظة كبيرة الحجم ، مزينة بعرائس السندريلا الجميلة . خرجت تركض كفراسة دون توقف ، تثعتر قدميها المتعبتين في قفطانها الأزرق اللون ، كلون السماء اللتي كانت تشهد هذا المشهد .وفي لحظة مليئة بالحب ، ارتمت في حضن أخيها هشام ، هذا الأخ اللذي كان كلما احمرت وجنتا اخته فاطمة فرحا ، زاد اصراره على الحياة .حملها…