تصنيف قلم لا ينام

لأجل من سيصوت المغاربة بكثافة خلال الاستحقاقات المقبلة ؟

بتاريخ 2 أغسطس, 2016

محمد نبيل العلمي إن واقع حكومة بنكيران غريب إلى أبعد الحدود ،فقد بلغت دفة الحكم وإدارة البلاد بفضل ثقة الشعب المغربي بمرجعيتها الدينية المؤشرة للاستقامة ،والثبات على المبدإ والوفاء بالعهود،ونصرة الحق والعدل،لكنها خذلته وتنكرت لانتظاراته في تحسين أوضاعه،ومعالجة مشاكل الفقر والسكن والبطالة،والنهوض بالمرافق والخدمات الاجتماعية،ومنع استشراء الرشوة والفساد، والحيلولة دون العبث في استغلال النفوذ والسلطة ومواقع القرار للإجهاز على قيم المساواة والعدالة الاجتماعية، وما إلى ذلك من المعضلات التي لا يزال المغاربة من كل الشرائح الميسورة والمتوسطة والمستضعفة يكتوون بنارها الملتهبة، وينتظرون رجال سياسة نزهاء عمليين يهديهم الله تعالى بهديه إلى خير هذه البلاد، يعملون بصدق وتجرد عن ذواتهم ومصالحهم الشخصية، يملكون لباقة الحديث واحترام مخاطبيهم ومخاطباتهم، مثلما يتوفرون على جرأة المصارحة،…

فستان الحب

بتاريخ 3 سبتمبر, 2015

بين الصمت القابع واختناق الكلمات،عذاب يغزو حياتي،يبكيني بدمع اليتيم في يوم حزين،وبين الغياب الحارق وجفاء اللقاء،آهات في عصارة الحنين،تلتهم نار شوق ولهفة العناق،وبين حلم وحلم،عين لا يغمض لها جفن،ومن نفس النافذة أظل أطل ساهراً مترقباً،ويدي ممدودة إلى ظل طيفك الذي يسكنني رغم غلاء المشاعر،ويطول الليل والسمر،وأجزائي إليكِ يا سيدتي تشتاق. بين أحضاني أحملكِ،في قلبي،في كفي…وبين أنفاس صدري أحملكِ،ومتى نادى المنادي،حَبا اللقاء إلينا،ولبعد المسافات قاهر،يرجو شفاء التنائي،عنكِ الذكريات تسأل،والوجود دونكِ كالعدم،ومتى استيقظ الصمت من سباته العميق،فاحت الرياحيين حضن بسمة الحياة. تكلمي،وعن مرآتك انفضي غبار الكبرياء،وارتدي فستان الحب،وعلى نغمات أوتار قلبي الحزينة ارقصي،فعيناي ما زالت لرؤيتك تتحرق شوقاً،تعالي واقتربي،لينتفض لهيب صدري،فيلتهم أنفاسك،اقتربي لنرتشف العطر…

القصر الكبير والاقتراع القادم

بتاريخ 24 أغسطس, 2015

نظراً للدور الحيوي والمصيري المنوط بالانتخابات الجماعية والجهوية المقبلة،فإن أمنية النهوض بمدينة القصر الكبير تحتم على القصراويات والقصراويين المؤهلين للممارسة السياسية،أن يشاركوا بكثافة في التصويت،ولو كلفهم الأمر مكابدة الإرهاق،والتضحية بمالهم وأوقاتهم من أجل اختيار من يعترفون بكفائته وأهليته لتحمل مسؤولية النيابة عنهم في إدارة الشأن العام،وقطع الطريق أمام الانتهازيين والدجاجلة. وحتى تجري العملية الاقتراعية في ظروف مواتية،وأجواء تكتنفها النزاهة والاقتناع الشخصي الحر والتلقائي،ينبغي السمو بها عن التهديد والتوعد بالعقوبة المالية كما دعا إلى ذلك بعض السياسيين المغفلين لإرغام المواطنين والمواطنات على التصويت،في مقابل فكرة إغراء المصوتين ومكافآتهم بالعطايا المادية.وحسب النظرة المنطقية فهذان الأمران متساويان،لأنهما يفضيان إلى إفراز مشاركة انتخابية منافية…

فقيه المسجد في المحك

بتاريخ 23 أغسطس, 2015

بالأمس كان فقيه المسجد بمثابة قطب الرحى في حياة المجتمع،ومنبعا لا ينضب بالمعرفة الدينية والدنيوية،وترسيخ مبادئ التساكن والتراحم بين الناس.ولذلك حظي بثقتهم وتقديرهم،وكانوا يرون فيه أسوتهم الحسنة لما يتسم به من هيبة واستقامة أخلاقية وحسن معاملة،ولجسامة المسؤولية التي كان يضطلع بها من حيث تقرئ القرآن وتحفيظه لأهل البلدة،إلى جانب القيام بالدور التربوي التوجيهي والعمل على إصلاح ذات البين،وفض النزاعات وفق أحكام الشريعة الإسلامية والسنة النبوية الشريفة. أما اليوم فقد تغير حال فقيه المسجد،وأصبع موضع انتقاد وتوجس تذكره العامة بأقوال قادحة،تختزل إجمالا شخصيته المزدوجة وتناقض سلوكه،حيث يقال عنه على سبيل المثال:”الفقيه استمع إلى قوله وتجنب أفعاله”،والواقع أن هذه القولة الشائعة تلامس الصواب،وتتماشى…

غرق القنوات التلفزية المغربية في الإسفاف والإبتذال

بتاريخ 24 يونيو, 2015

تعكس الفقرات الفنية والإنتاجات الدرامية لمختلف القنوات الفضائية المغربية مدى تقوقعها في دائرتها القديمة،وإخلاصها الدائم للنسق الإبداعي المتردي والوضيع،وهي بذلك الإسفاف تكشف عن وضاعة منتجيها،وعدم قدرتهم رغم تراكم تجاربهم، وتوالي سنين العمل التلفزي على بلورة المادة الفنية المسرحية والدرامية،والإرتقاء بها إلى مستوى الترجمة الحية،والصادقة للواقع المغربي المعيش،والمساهمة في الترفيه عن المغاربة،وتثقيفهم في ذات الوقت. فكيف يا ترى عجز الإنتاج التلفزي المغربي على المستويين المسرحي والدرامي عن تجاوز المألوف من القضايا السخيفة،والقطع مع المواضيع ذات البعد الاجتماعي الضيق و السادج،و التي تتكرر باستمرار،محشوة في حلة فنية تتجدد ألوانها وأشكالها،بينما ترسو محتوياتها عند ضفاف الإبتذال والتفاهة..؟ ولماذا يصر منتجو هذه الأعمال الفنية السطحية على حصر اهتمام المشاهد المغربي خلال شهر رمضان الأبرك في البحث…

كراسة النسيــان

بتاريخ 9 أبريل, 2015

لشد ما يتمنى الإنسان أن تدوم الأشياء الغالية التي منحته الحياة إياها،و تستمر سعادته برفقة من يحبهم و يحبونه،غير أن القدر عادة ما يخيب أمله،و يسفه حلمه الجميل فيحل التنائي محل التقارب،و تحدث القطيعة بعد فترة لقاء هادئ بهيج،و ينزلق كل شيء إلى انتكاسة عاطفية تشتد معها الأحزان و الآلام،و تكثر التساؤلات و محاولات البحث عن بواعث الخيبة و انهيار صرح الوصال،سعيا إلى منفذ الخلاص و الانعتاق. و تمر الأيام مثقلة بمآسي العواطف المنكسرة الخائبة،و بويلات الفشل في معالجةالنكبة،و إعادة الدفء إلى مجاري القلب الجريح،و سرعان ما يخيم ضباب النسيان على الفكر بفعل الزمان العجيب فتندمل الجروح،و تعود الذات إلى سابق…