أخر تحديث : الجمعة 4 ديسمبر 2015 - 10:38 مساءً

ضياء

جمال عتو | بتاريخ 4 ديسمبر, 2015 | قراءة

jamal_atto

دعيني أبحر في مياه عينيك لعلي أعثر على أوراق هويتي …هدوءك هدير ، وصمتك بوح يأتي بكل دفين….سأستظل جفونك قليلا لأحكي قصة عمر لهيف…لم أعرفك بعد…لكني أحببت فيك السموق.

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع