أخر تحديث : الجمعة 22 يناير 2016 - 8:47 مساءً

اختناق ـ الحلقة الأولى ـ

إدريس حيدر | بتاريخ 22 يناير, 2016 | قراءة

www.ksarforum.com_photos_writers_idriss_haydar

فتحت أبواب القلعة الإسمنتية، ذات صباح من صباحات الربيع، و أفرج على السيد:”وحيد”،بعد قضائه عقوبة حبسية بسبب نشاطه السياسي.
وجهه كان يميل للاصفرار،شعر رأسه و لحيته أشعتان، نتيجة ظروف الاعتقال و الإهمال.
كان شكله يوحي بالوهن.
لم يجد أحدا في استقباله. أمه متقدمة في السن و مريضة طريحة الفراش، فيما أخته ترافقها و تظل اليوم كله بجانبها لمساعدتها على قضاء حاجاتها.
و ربما غياب بعض أصدقائه راجع لعدم علمهم بالضبط تاريخ الإفراج عليه.
قضى أيامه الأولى بعد خروجه من السجن في منزل العائلة، حيث استقر رأيه على السفر إلى مدينة ” سبتة”،بحثا عن فضاء مغاير لتجزية الوقت و أخذ قسط من الراحة.
كانت وثائقه وخاصة جواز سفره ، قد بقووا بعيدين عن أيادي رجال الاستخبارات و من تم احتفاظه بهم .
و في صبيحة خريفية باردة، اتجه” وحيد” إلى مدينة ” تطوان” مستعملا المواصلات العمومية.
و مباشرة بعد وصوله لتلك المدينة الجميلة التي تحمل كثيرا من معالم العمران الإسباني، قرر السفر مباشرة إلى مدينة” سبتة” بواسطة السيارات الخاصة التي كان يستوقفها بتلك الإشارة التي يستعملها المسافرون على جنبات الطرق ، أو ما يصطلح عليه ب(stop).
أركبه أحد المغاربة المقيمين بإسبانيا في سيارته من نوع ” مرسديس”.
و بالنقطة الحدودية خضعت السيارة للتفتيش، لم يعثر رجال الجمارك على شيء يذكر، و مع ذلك انتاب أحدهم الشك، فأمعن في التفتيش .
و فجأة ، صاح موجها كلامه للجمركيين مثله، داعيا إياهم لتفكيك الباب الخلفية من الجهة اليسرى لمعرفة ما بداخلها.
و كانت المفاجأة كبيرة ، لقد عثر رجال الدرك على كميات مهمة من المخدرات داخل تلك الباب.
تم اقتياد السائق و السيد ” وحيد” إلى مخفر الشرطة، و هناك اعترف السائق بكون المحجوز له و هو يتاجر فيه،و أن لا علم لمرافقه به .
و بالرغم من ذلك قضى” وحيد” بمعية السائق 48 ساعة في مفوضية الشرطة، بعدها أحيلا معا على النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية ب”تطوان”، حيث أفرج عليه ، فيما زج بسائق السيارة في السجن.
استعاد” وحيد” نشاطه و حيويته ، وبدا سعيدا و فرحا بعد خروجه من هذه الأزمة سالما.

يتبع…

 ksarforum
أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع