أخر تحديث : الأحد 8 يوليو 2018 - 10:33 مساءً

النية

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 8 يوليو, 2018 | قراءة

جمال عتو
كان واحد الراجل من الجبل كايجي عاندنا للدارويبقى معانا ماتيسرلأنه كايرتاح للوالد والمعرفة بينتهوم قديمة بزاف ، ماعمري شوفتو بلا جلابة والرزة صيف وشتا ، منين كايجي كنت كانفرح وكانتعصب فنفس الوقت ، كانفرح لاني كنت كانشم فجلابتو الريحة دلغابة ثم أنه كان دايما مبتاسم ، وكانت عاندو واحد الشربة ديال أتاي فريدة من نوعها باقي الايقاع فودني حتى الآن وخا ماعانديش مع أتاي ، كان كايشوبار الكاس سخون ، يدوزو على جبهتو كيبحال لي كايعزم به وكايشرب جوغمة طويلة بايقاع : سوررررررررت ، كايعطيك صورة بأن الدنيا بخير ولي بغا يرباح العام طويل ، والحديث ديالو كان كلو قوافي ومعاني ومستملحات يغنيك على التلفزة لي كانت كاتسالي الخدمة ديالها فالحداش ونوص دالليل بتلاوة المرحوم بنموسى ، منين كنت صغير كانعقال عليه كان كايعشق يتفرج فالمسلسل السوري عازف الليل ويعشق كذلك النشرة الجوية ليكان كايقادمها الممثل المغربي نور الدين الفاضلي بقفشاته المشهورة .
وكانتعاصب لانه كان كايعتامد علي نقرالو كولشي ، البلايك والعلامات التجارية وأسماء المحلات التجارية واللوحات الاشهارية ، يعني كانرافقو فالشارع مع الوالد كايشوبارلي فيدي ونولي معاه كيبحال الدليل السياحي حتى كايعيالي فومي وهو متعطش للمعرفة بواحد طريقة خرافية ، واحد العشية جلست معاه فالقهوة ديال الوالد، عايط على ليمونادا لاسيكون ليكان كايبغيها بزاف وكايسميها ” البايطة ” يعني لون ديالها أبيض ، منين كملها دفعة وحدة طلب مني نقارالو اللصقة ديالها لي فيها الماركة التجارية ومحتويات المشروب مع الشرح الكامل :
السكر والصوديوم والنباتات والكحول والمواد الحافظة …..، بقيت كانشراحلو المحتويات من خيالي الصغير حتى وصلت معاه بأن الصوديوم كايجي من الصين والسكرمن الصنادلة والنباتات من الهند والكحول من الاتحاد السوفياتي والزاج ديال القرعة من جبل طارواللذة ديال المونادا من الشحمة ديال الحلوف غير باش مايبقاش يشرابها ويهنيني ونسلت للسينما دالسويقة مع ولاد الحومة .
طال به العمروكان كايجي عاندنا مسكين وكايطلب كاسيط فيديو ديال الرسالة الشهير ، كنت كانتكلف بهاد المهمة لاني كنت كانبغي نشوفو كايتمتاع بمشاهد الفيلم وكأنه حقيقة ، كان كايبكي فشي لقطات كغزوة أحد والهجرة النبوية وفتح مكة مثلا ، كانعقال واحد العشية جا وطلب مني شريط الفيلم ، مشيت للجمعية غادي نجبار الشريط خارج ولكن كاين النسخة الانجليزية ديالو ليفيها ممثلين أجانب ، شغلتلو الشريط وكونا غير بجوج ، فهامتو ، قبل على كولشي الا على شخصية حمزة عم الرسول عليه الصلاة والسلام لي قام بتمثيلها فالنسخة الثانية الممثل الايطالي انطكوني كوين ، وهو معود على وجه الممثل المصري عبد الله غيث فالنسخة العربية ، منين شافو ماجي على حصانه في اللقطة المشهورة قارب للشاشة وقالي بحسرة وكأنه أحس بغبن :
” هادا ماشي حمزة ، والله ماهو ، جيبتيلي واحد لايكديب علينا ، زول علي الزمار ” .
رحمك الله عمي الشريف عبد الكريم كما كنا نناديك ، الله يوليك برحمة الله .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 1 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع

  • 1
    omar says:

    لا اقصد مضايقة الاخ عتو لمعرفتي الشخصية به و الاحترام الذي اكنه له … لكن كوني من الوافدين على هذه المدينة العزيزة اثارني كثرة المدود التي يستعملها في كتاباته و كاني به يصر على نقل اللهجة الشمالية للقارئ الشئ الذي اثر على النص خصوصا لذى امثالي من ابناء باقي المدن ..شكرا جمال