أخر تحديث : الخميس 2 أغسطس 2012 - 10:20 مساءً

إلى سيدي البحر الطويل

ذ. ياسين العوني | بتاريخ 2 أغسطس, 2012 | قراءة

على شاطئ البحر رميت احتضاراتي
وألقيت أجسادي ونكست راياتي
يداعبني الموج ويغمرني الماء
أجاج ملوحاته وتكوي جراحاتي

فصت به رفقا أيا قاتلي عشقا
وناديته شوقا فجفت نداءاتي
لما الظلم يا بحرا عظيما وجبارا
أنا طائر ثرت فقصت جناحاتي
ولما أعش قبلا ولما أمت بعد
فذرني أناجيك وأتلو ابتهالاتي
أنا مارق غنى كطير على فنن
نظمت القصيد على جراحي العريضات
وحريتي زادي وأنت الذي أموا
جه حرة فارحم عذابي وأناتي
نوارسك الهيفاء بيض كأكفاني
من الموج قد فلت وحطت على ذاتي
وذاتي من الرمضاء تشكوك آلاما
وأطيارك البيضاء تبكي لمأساتي
قريبا أيا بحر سأجمع أوراقي
وأغزو على فلك علا موجك العاتي
وأحمل قرطاسي، دواتي وأقلامي
ومن ثوب أكفاني سأعلي شراعاتي
ستمنحني الأزهار عطرا وأطيابا
ويغدو ضياء العين نور السماوات
طويل محياك وحبلى شواطيك
ولم تستطع حملا شؤوني الصغيرات
غدا نلتقي يا بحر فانس حكاياتي
ونم في هدوء الجزر واعذر حماقاتي

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع