أخر تحديث : السبت 8 نوفمبر 2014 - 1:01 صباحًا

بكاء مواطن

ذ. محمد الصادق الشاوي | بتاريخ 2 نوفمبر, 2013 | قراءة

قصر الكبير غدا لا ماء و لا شجر
بل لا عقول به يحمى بها البشر
أخنى الزمان على جناتها فغدت
بيداء تزهو على جمالها  الحفر
رجالها نبتت على قبورهم
أشجار “صابرة” لهم بها ذكر
هب الجراد على أنحائها فبدا
من كل فاسقة بيضا له شرر
نسل الجراد همى جيشا بحاضرة
غزو الفجور فما يبقي و ما يذر
قد شوه الحسن في أرجائها آفن
فسامها المسخ ، بل قد سادها القذر
تعمي نتانة ريح الجهل شارعها
من بعد ما عطرت أرجاءها الزهر
شاهدت معالمها في كل زواية
خير المآثر لا يبقى به أثر

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع