أخر تحديث : الإثنين 24 نوفمبر 2014 - 7:20 مساءً

عودة المهاجر

الشاوي بشرائيل | بتاريخ 24 نوفمبر, 2014 | قراءة

bouchreal_chawi

وطني وردة،
كل يوم
بشموخي أسقيه.

وطني لي مفخرة،
اليه
حبي اهديه.

وطني هو لي الأم،
الأب، و النسل له
بالدم يفديه.

مهما طال الجفى،
جرح الزمان عتى،
نظرة مني
تشفيه.

وطني الحبيب و من دونه
ليس لي مكان و لا زمان،
و إن جنة أوطان الغرب
تبدله و أو تنسيه.

وطني كرضا الأم،
لمسة في الجبين
تنسي البعد،
قبلة في اليد
تكفيه.

وطني
يرخص له الغالي
أفديه بنفسي بمالي ،
بالنفيس أحميه.

وطني له اعود،
بالامل بالفرح
أحييه.

وطني ليس مقبرة،
أهجره
و إلى ترابه أرجع
لأدفن فيه.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع