أخر تحديث : الثلاثاء 18 أغسطس 2015 - 1:49 مساءً

قصيدة بلا عنوان

أنس اليوسفي | بتاريخ 18 أغسطس, 2015 | قراءة

أنس اليوسفي

أقــرأتــمْ بـالـجـرائد هذا الخبر          أسـمـعـتـمْ بالمنابـر هـذا الضـــرر

تـلـك ألـفـاظٌ لـهـا مـدلـولـهـــا          لـيـس يـدريـه سوى من قـد شـعـر

كــرهٌ يـطـاردنـا بــلا سـبــبٍ            والـدَّهـر كـبـَّر شاهدا لذا الخطــر

فـبـأي أسـلـوبٍ، بـأي حـجــةٍ            يُـطـمـس الـمـجـدُ،وعـزُّنا ينكـسر

وَيـلـتـي مـا عـسـانـي أفـعـــلُ            ما حيلـتـي ومـديـنـتـي تـحـتـضــر

إني أحـذركـمْ ضـياع مدينـتي          فـنـفـوس أبـنـائـهـا الآن تـسـتعـــر

كـل امـرئٍ فـي شـأنـه يـسعـى          أمـا إذا اجـتـمـعـنا نـلـقـي الـشــرر

       ***     ***   ***   ***   **   ***   ***   ***

أيـكـون الــذي أذيــع صحـيحـا          أم أني قـلـيـل الـسـمـع والـبـصــر

أيـن ”السِّيمـو”وأين ”خيــرونُ”          لـلأسـف،لـم نـعـد بـكـم نـفـتـخـــر

نـادتْ بـوشــكِ رحـيـلـك الأيـامُ          إن الصغير من الـذنوب قـد كـبــر

وأراك تـلتـمـسُ البـقـاء رئـيســا        وأرى ذنـبـك يـا أخـي لا يـُغـتفــر

قلبَ الزمان سواد رأسك بياضا         وأصـبـحــتَ لـلــمـروءة تـفـتـقـــر

نـلْ ما بدا لك أن تنال من الغنى        فـبـعـد مـوتـك جـنـةٌ،أو سَــقــــــر

مــا أنـت إلا واحـدٌ ممـن مضـى        نهبَ اللحومَ لنا وأوْرث الـضجــر

والـــمـرءُ يـُحـمـدُ مــرةً ويـــلامُ        ومــثــلـــكـــم يــلام طـول العُمــر

      ***   ***   ***   ***   ***   ***   ***   ***   ***

مــشـلـولـــــةٌ أيـــدي نــوَّابــنـــا        والــدمــعُ مــن أحـداقـنـا يـنـهَــمـِر

أيــن الـرئـيـسُ وأيـن نوابنا ؟ أم        تـتـقـوَّوْنَ فـقـط عـلى غلقِ الحفــر

فــمـا هـذا الــذي نـبـغــي ســيــدي     نـبـغـي عـمـالــةً بهـا نـنـتــصــــر

ولا نبغي مـن بـديـلٍ لـمــديـنــتـــي     ســوى عــمـالـةٌ بـهـا نـفــتـخــــر

ولا نـمـانـعُ بـانـتـسـابِ ”الأربـعــا    ءِ” لـنـا،فـنـحن لا نُعـرف بالكِـبــر

يا فرحةَ القصر الـكـبيـرِ بضـيــفٍ      لـم يـغـب يـومـا ولــم يـســتــــتـِر

لستَ من نبتي ولا من طـيــنــتــي      ونرحبْ بالجميـعِ مــدى العـُـمــر

   ***   ***   ***   ***   ***   ***   ***   ***   ***

نــحــن في التاريخ أنداد الـعـلــى        فسلوا التاريخ عنا وسلوا القـمـــر

هنا سبستيانُ انهزمْ..وبـهــا دفـــن      فأنا اللكوس،أنا مـديـنـة الــعــبــر

مــــدينــة الـشــعـــراء و الأدبـــاء       ورجالٌ ثــقــاتٌ فــيــهــا كُـــثـــر

هل تُنصف اللكوس يرجع مجدها         ليعتلي القصر الــكبـيـر الـقـمـــر

نعم،نعم،وألف نعم،سنـقــولـــهـــا        بــصـوتٍ عــالٍ يـفـتُّ الـحـجــــر

سـتــكــون فـي مـديـنـتـي عـمالة        رغم العراقلِ،رغـم أنـفِ الـبـشــر

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع