أخر تحديث : الجمعة 15 يناير 2016 - 8:33 مساءً

لغة القافِزين

‎محمد نبيل العلمي‎ | بتاريخ 15 يناير, 2016 | قراءة

12439519_1101098866575616_4821089854550426030_n

إِقْفِزْ ولا تقفز قفزة واحدة،
لأنك خَشْلُوفٌ
نائم تحت كُودْرِيلُو،
وكعكة بنكهة فْرْطكْلُو،
أنت،في أمعاء المناجل،
وما أدراك ما المناجل ؟!
لها أسنان من حديد
ويد لا ترحم العبيد،
لا تخاف الله،
لا ترتعد.
إِقْفِزْ أيها الحصاد الحر
وللغَيلوفِ صد واهجر،
وما أدراك ما الغَيلوف ؟!
عفريت مصباح يتعثر
وبأي وجه شاء،ظهر.
بالأمس كان كلام
واليوم سال الدم،
أين زُگُولُوگُولُمْبَا ؟
أين وعود اللَمْبَة ؟
آه ! على عصا عصت المعلم،
وعلى نغمات السَنْبَا
قناع يراقص السراب
وأحمد الشاوي خير دليل.
ـ ترجمة المفردات :
القافِزين : هم الأذكياء المحتالين الذين لا تخفى عليهم خفية
إِقْفِزْ : يعني عِيقْ ومن نْعاسك فيقْ وْلا تبقى تِيق بكل من قال ليك أنا مناضل صْديق
خَشْلُوف : تعني مسلوب الارادة والحركة عند آكلي لحوم البشر
كُودْرِيلُو : هو التمساح المفترس الشرس
فْرْطكْلُو : تعني ” دم الأبناء ” بزمبابوي
زُگُولُوگُولُمْبَا : تعني ” الغد المشرق ” عند المايا
اللَمْبَة : بالگاز كانت أم بالكهرباء،هي المصباح عند العرب
آه : وبكل لغات العالم تعني: واحسرتاه…

أوسمة : ,

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع