أخر تحديث : الأحد 7 فبراير 2016 - 8:49 مساءً

دعاء حاضرة تحتضر

محمد نبيل العلمي | بتاريخ 7 فبراير, 2016 | قراءة

nabilalami

حاضرة تحتضر،
وأهلها مستسلمون
يشيعون،
جنازاتهم صامتون.
أيها الجاني ارفق قليلاً،
ولأحبابي كن لهم خليلاً.
في جعبتي ألم وأوجاع،
ومرآة بظل الأوضاع،
قلم لا يركع،
وللفساد لا يخضع.
أيها القصر الكبير،
أين زمن الفخر،
وشهادة نزار؟
أين غيلان المجاهد؟
وأين الأبناء والأحفاد؟
غرباء هم في البلاد،
يبكون،
وعن العباد يتحسرون.
أيها الدخيل المفترس،
لا تطغى،
وفي الظلم لا تنغمس،
ومن سخط قلمي الغاضب،
لا تيأس.
ومن دعائي أيها الطغاة،
احترسوا.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع