أخر تحديث : الثلاثاء 19 أبريل 2016 - 11:31 مساءً

أصداء الهجر

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 19 أبريل, 2016 | قراءة

nabilalami

محمد نبيل العلمي
أراكِ في الأعماق بين الظلال،
متغلغلة في البال..
وعلى نافذتي
طيف يراقص مرآتي،
يسكن راحلتي،
يرميني في شواطئ الحسرات،
يقطف ما تبقى من اللحظات..
وبصدى الهجر،
وبعذابات السهر،
تكنسني عواصف الانتظار..
أيها الحبيب الغائب،
ارحم البعد والأتعاب
واطرق الباب،
تجد من ينتظر الأحباب..
تعالى احضر معي جلسة العناء،
وبنكهة آهات المساء
نحتسي معاً قهوة العزاء..
فرؤياك على القلب
دواء يستطاب،
والموت أرق من حرقات الغياب…

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع