أخر تحديث : الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 - 1:34 مساءً

حبلى كالغيم عيني

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 11 سبتمبر, 2018 | قراءة

أحمد عقبة :

كالغيم حبلى من غيابك عيني..
غريب كم يكبر الحب بعد الفراق. !

تروي الإيمان بالحب في ديني
تراتيل الذكرى و تستعر اﻷشواق
فيذوب جليد الصبر عن حنيني
و ينجلي ما أخفيته في الأعماق:
حبا يضخه في العروق وتيني
فأمسي كشجرة خلت من اﻷوراق.

قيل قدري مكتوب على جبيني
فهل يا قارئا بعد البين كتب التلاق
أم كتب على الباقي من سنيني
شمس الوصال لن تعرف اﻹشراق..
إن كان الحب جرما النار يصليني
فإني في العاجلة به نلت اﻹحتراق.

يا من انت للروح بالروح قريني
تعالي ننزع عن وصالنا كل اﻷطواق
دعي يسرى يديك تشابك يميني
و لنعدو صوب ما فاتنا عدي اللحاق..
خلينا نحرر سجينك و سجيني
و نضمد جراح الصدر ببلسم العناق.

كالغيم حبلى من بعادك عيني..
غريب كم بالبعد يشد الحب الخناق. !
أحمد عقبة

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع