أخر تحديث : الخميس 26 يناير 2012 - 5:13 مساءً

بكائية عاشق السجود *

ذ : حسن القشتول | بتاريخ 26 يناير, 2012 | قراءة

( إلى روح الفقيد الأستاذ الفاضل أحمد شقور رحمه الله )

 

رفقا بنفســك لا تدعها للهـــــــوى  يلهو بها وفؤادك قد وحــــــــدا
يا نفس لا تتمرغي في حمـــــــــأة  هاذي الحياة ونعيمها ما خلـــدا
قد أهلك الكبر النفوس الواهيـــــــة  وعلا بها وهما هوى وتبــــددا
اسمع وع يا من سها ها قد دنــــــا  أجل النوى فاهجر وقم وتهجدا

  قلبت لنا الأيام ظهرا أســـــــــــود  لما نعت بين الخليقة أحمــــــدا
خلعت قلوبا من صدور أحرقــــت  نار الفجيعة جوفها فتكبــــــــدا
ها قد بكت كل المنابر فاستـــــوت  خشبا مسندة ولوحا مــــــــــددا
وتيتمت بعد الغياب مجالــــــــــس  وتحير الفكر السديد وتبلـــــــدا
ناحت حمائم واشتكت ألم الجـــوى  لما انطفا قمر العلا وترمــــــدا
أكرم به رجلا وعى هذا الزمــــان  وتدبر أمر الورى فتكمـــــــــدا
وجه صبوح رائع متبســــــــــــــم  عشق السجود دعا الإله توردا

 شقور آل الصبر لا تبكوا أبـــــــــا  فالخير قد ألف الدموع وتجلـدا
شقور آل العزم لاتنعوا أبــــــــــــا  فالقبر طاب أريجه وتمهــــــدا
روح وريحان بدت أنــــــــــــواره  فوق الثرى واسم سما وتمجـدا
سيروا على النهج المضيء علامة  فالبار من خلف الأب وتعهــدا
يا ربنا قد عاد أحمد مسلمــــــــــــا  متذللا متضرعا متعبـــــــــــدا
يا من إليه تشوقت أرواحنــــــــــــا  اصفح وتب وبرحمتك فتغمـدا

 

*( ألقيت بمناسبة حفل التأبين الذي نظمته الجمعية الإسلامية ، القصر الكبير : 28/09/2006)

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع