أخر تحديث : الأربعاء 17 نوفمبر 2010 - 1:36 صباحًا

بلاغ للمكتب التنفيذي لاتحاد كتاب المغرب

ذ. محمد العنـاز | بتاريخ 17 نوفمبر, 2010 | قراءة

 

المؤتمر الوطني المقبل في شهر أبريل 2011

 

 

عقد المكتب التنفيذي لاتحاد كتاب المغرب يوم السبت 13 نونبر 2010، بمقر الاتحاد بالرباط، اجتماعه العادي، بحضور أغلبية أعضائه (خمسة أعضاء من أصل ستة)، تم خلاله تدارس عديد من النقاط المدرجة في جدول الأعمال، من بينها على الخصوص موقف الاتحاد من الحملة الإعلامية المغرضة التي تتعرض لها بلادنا ووحدتنا الترابية من قبل الإعلام الإسباني والجزائري إثر الأحداث الأخيرة التي شهدتها مدينة العيون.كما تم خلال هذا الاجتماع مناقشة الوضع الثقافي الراهن ببلادنا، وإقرار تاريخ جديد للمؤتمر الوطني الثامن عشر المقبل، حدد في شهر أبريل 2011، لاعتبارات مرتبطة بظروف تنظيم المؤتمر  المقبل، حيث لم تنه اللجنة التحضيرية للمؤتمر أشغالها بعد،

 عدا ما عبر عنه الجميع، مكتبا تنفيذيا ومجلسا إداريا ولجنة تحضيرية، من ضرورة أخذ الوقت الكافي لتنظيم المؤتمر المقبل في أحسن الظروف، بما من شأنه أن يشكل نقلة نوعية في تاريخ الاتحاد، فضلا عما يستلزمه المؤتمر المقبل من توفير للشروط اللوجستيكية لتنظيمه.

وفضلا عن ذلك، تطرق الاجتماع إلى نقاط أخرى في جدول أعماله، من بينها على الخصوص البرنامج الثقافي المقبل للمكتب التنفيذي، وجائزة اتحاد كتاب المغرب للأدباء الشباب (دورة 2010)، حيث تم تشكيل لجان القراءة والبت، ومنشورات الاتحاد، وعلاقاته الداخلية والخارجية…

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع