أخر تحديث : الأحد 20 أغسطس 2017 - 7:20 مساءً

نص : أجئتك ضاحكة فأبكيتني

عبد المالك العسري | بتاريخ 20 أغسطس, 2017 | قراءة

عبد المالك العسري:

السيد احمد  تهامي ، زوج  اختي الكبرى لالا خديجة  العسري ، بعد وفاة والدنا حل محله  وملا فراغا خصوصا  لصغرى اخوتي شفيقة ،    يمر الان بظروف  صحية حرجة ، حضرت بالامس  الى  جانب  ابنته فدوى لحظة تكريمه من  طرف  احدى  جمعيات مدشر  زهجوكة مسقط  راسه ،  وعلى هامش  هذا التكريم كتبت   اختي  شفيقة  العسري  هذا  النص  في حقه :

بالشفاء العاجل

بالأمس جئتك باكية فأضحكتني و اليوم جئتك ضاحكة فأبكيتني.

مهلا أبا علي، مهلا يا أب كل العائلة ، أب نجوى أيمن عدنان روعة ندى …

قاوم علتك اللعينة ، قاوم بكل ما تملك من صبر و قوة .

قاوم و اصبر صبر أيوب عليه الصلاة و السلام .

وقف وقفة الطود الشامخ.

قف وقفة ايفيرست، بويبلان…

قف وقفة الجندي المقدام.

قف وقفت الليث الهصور.

وقاوم بكل ما تملك من قوة و صبر ، فكلنا في حاجة إليك.

من سيكون ربانا لسفينتنا ؟

من سيكفكف دموعنا ؟

من سيشفي جراحنا ؟

من سيكون البلسم لآلامنا ؟

كم أتمنى أن أملك حصان طروادة لأمتطيه و أحضر لك المرهم الشافي .

كم أتمنى أن أملك خاتم سليمان لأديره .

كم أتمنى لو أملك مصباح علاء الدين لأطلب من الجني تحقيق رغبتي التي هي شفاؤك .

وأنت عليل لا أطلب من الله إلا شيئا واحدا أن يعيد الابتسامة التي لم تكن تفارق محياك ، أن تجالسنا ، تشاركنا أحاديثنا.

لا أطلب من الله عز و جل إلا الشفاء ، شفاؤك العاجل ، لأننا ما زلنا في حاجة إلى الارتواء من نهرك الفياض حبا و حنانا و عطفا.

ما زلنا في أمس الحاجة إلى توجيهاتك أحاديثك …

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع