أخر تحديث : الإثنين 2 مارس 2015 - 1:40 صباحًا

دورة الحساب الإداري: القراءة المتأنية

سليمان عربوش | بتاريخ 1 مارس, 2015 | قراءة

سليمان عربوش

تأنيت عمدا الخوض في قراءة حيثيات دورة الحساب الإداري للمجلس الحضري للقصر الكبير؛ وذلك لحين الوقوف على أراء وتعليقات جميع الأطراف كل من زاويته لهذه الدورة ذات الطابع الحسابي للأغلبية المسيرة التي لا تتكرر إلا مرة واحدة في السنة.

ولعمري سأتحدى مغالبا نفسي ارتداء عباءة الحياد، وسأحاول بالجهد الذي املك تقريب أجواء الدورة والظروف التي مرت فيها لكل متتبع عاقه الحضور في غياب الوثائق الضرورية التي يحجبها مسؤولوا المجلس البلدي عن الإعلاميين والمتتبعين، فإن وفقت فبعون من الله وبعض من أصدقائي المخلصين في إدارة المجلس، وإن عاكسني الحظ فمن الشيطان والأغلبية الحاكمة، فما بيدي حيلة بعد أن لاحظت أعضاء من المجلس وفي اللجنة المالية يشكون هم أيضا حرمانهم من وثائق الدورة والمستندات المبررة لصرف المال العام.

ولاحــظت ما يلي والعهدة علي:
ـــ عكس ما يعتقد البعض، لم يحدث أي شيء مثير أثناء المناقشة على المالية العمومية، وحادث التوقف احتجاجا من المعارضة وقع في بداية الدورة صباحا أثناء دراسة نقطة تفويت تدبير قطاع النقل الحضري للمجلس الإقليمي الذي وافق عليه المجلس بالإجماع، وذلك بعد أن تدخل النائب محمد السيمو مقاطعا السيد محمد المودن الذي كان في تدخله يشير إلى المجلس الإقليمي الذي سبق أن تناولنا قضيته في مراسلة سابقة بالتفصيل,

ــ الحساب الإداري مرر ب: 18 صوتا مقابل 2 وهما العضوان أحمد بكور ومصطفى الزباخ الحاضران من المعارضة في غياب باقي المكون الآخر من حزب الاستقلال والاتحاد الاشتراكي، وملاحظة بناقص ثلاثة أعضاء من مجموع أعضاء حزب الأغلبية وبأقل من نصف أعضاء المجلس.

ــ أعضاء المعارضة حضروا في نقط الملل والتعب فقط التي اشرنا أن الأغلبية ستنتهج أسلوب البدء بها وفعلت، وغابت جلها أثناء مناقشة المالية العامة والتصويت عليها باستثناء احمد بكور مصطفى الزباخ.

ــ تدخلات بعض أعضاء الأغلبية سادتها بعض جمل قد تثير حتى حفيظة نقار الخشب كالعضو عبد العزيز كاسو الذي فعلها مرتين، مرة في حق عضو الاتحاد الاشتراكي حسن فريدي الذي بدأ يثني عليه “ويطنز” كمعارضة هادفة وبناءة، ولم يتجاوز ذلك التنقير حتى ثار في وجهه العضوالزباخ، ومرة في حق رئيس المجلس بعبارات من المدح والتبجيل أثارت الحضور واشمئز منها حتى رئيس المجلس.

ــ جمال الدين الدكالي العضو البارز في العدالة والتنمية لم ينطق ببنت شفة طوال أطوار الاجتماع، وظل يصوت فقط على النقط الواحدة تلو الأخرى، عكس ما كان يفعله معارضا في مثل مناسبة كهذه.

ــ المستشار احمد بكور ولجأ دائرة الطاولة المستديرة احتجاجا على التدخل الجماعي لبعض أعضاء الأغلبية وبعض الحاضرين الموالين لهم الذين ثاروا في وجه النائب محمد السيمو، وقد رد عليه نائب الرئيس الزبير الجعادي بنفس الفعل لولا أن نبهه زملاءه في الأغلبية بأن الأمر ليس في مصلحتهم فعدل عن ذلك بالمقابل عاد العضو المحتج إلى مقعده بعد أن وعده الرئيس بأن لا يتكرر الأمر.

ولأنه فاتنا الإطلاع على الأرقام من خلال مناقشة الأعضاء، وهي الغاية التي اجتمعوا من حولها وبقيت الأغلبية ضعيفة الحجة في تبرير حجم المصاريف وهي ملايير يصعب حصرها، يتساءل من خلالها المتتبع وغيري كثيرون ما هي الانجازات التي تمت بكل هذه المبالغ الضخمة؟ وما تأثيرها على الساكنة وعلى أرض الواقع، وحتى لا يصاب المعنيون من سكان هذه المدينة الفاضلة بالدوخة والهذيان سننشر جدولا للمصاريف وفق جاء به بيان الحساب الإداري لسنة 2014 فقط في جزءه الخاص بالمصاريف:
( ونعتمد على الرياضيين وعلماء الحساب مشاركتنا بالتنوير ولهم جزيل الشكر):

ــ1/ مجموع المصاريف الجزء 1 :
sfsfالمبلغ الملغى : 11 940 568.68

تلاحظون حضرات المتتبعين أن هذه الأرقام تبقى عصية على القراءة، لكن ستكون في المتناول لو وقفنا على المنشآت التي تم إنجازها بهذه المبالغ، فقد كان على مسؤولوا المجلس البلدي وهو يتبني شعار الشفافية والوضوح أن لا يقوم بالتعتيم على الوثائق ولا يقوم بالحجر على أشغال الدورات في قاعة ضيقة بعيدا على الأنظار.

ــ 2/ مجموع المصاريف الجزء رقم 2 :
fsfsتغطية مصاريف العجر في المصاريف من الجزء الثاني هو : 20 330 045.74

ويعتبر تغطية جزء من مصاريف الميزانية في الجزء الأول من طرف الجزء الثاني فشلا واختلالا في التسيير يعد الاستفسار عنه قضية الجميع أغلبية ومعارضة، وإن جرت مناقشة الحساب الإداري بهذا الشكل من اللامبالاة، فعلى الجمعيات المختصة والهيئات المسؤولة تقديم الجواب الشافي للمواطنين ليطمئنوا على كيفية تدبير أمورهم العامة.

ومن خلال جرد لبعض المصاريف يتضح فيها الغموض الذي لا بد من تنوير الرأي العام به من طرف الآمر بالصرف في هذا المجلس لولايتين، إن كانت هذه المبالغ تخص سنة واحدة وكيف هي لولاية واحدة ثم لولايتين من عدة سنوات تزيد على عقد من الزمن، إنه تاريخ ليس بالقليل (؟). فالمبلغ المخصص لإعانة المحتاجين والفقراء وصل هذه السنة مبلغ : 144 816.00 درهم، يضاف له مبلغ 480 000.00 درهم إعانة المؤسسات المحلية وجمعية الأعمال الاجتماعية للموظفين، ورقم : 94 800 درهم لختان الأطفال الذي كان السادة في خلاف دائم حوله مع رئيس المجلس سابقا الأستاذ ابويحيى بدعوى عدم تقبلهم القيام بهذا الدور المنوط بجمعيات المجتمع المدني. وتم رصد مبلغ شراء الكتب في هذه السنة دائما بمبلغ: 181 863 درهم ومنحت الجمعيات الثقافية دعما بمبلغ :141 500 يبقى التساؤل معلقا إن كان مسؤولوا هذا المجلس يتوفرون على شجاعة نشر لوائح الجمعيات التي استفادت من هذه المنح.كما بلغت مجموع ما تم إنفاقه على المحروقات مبلغ : 142 034.91 وقطع الغيار بمبلغ :280 778.40 درهم، زائد مبلغ 89 940.40 دهم للإصلاح بمجموع : 512 753.71

هذا الرقم المهول كان هؤلاء الحاكمون الآن يقيمون الدنيا على الرآستين السابقتين وكانت خلالها بأقل من نصف هذا المبلغ في وقت تم تفويت قطاع النظافة التي تستهلك نصف مبلغ المحروقات.

 وفي إحدى بنود الميزانية عنونت إعانة الجمعيات الرياضية بمبلغ : 500 000 درهم زائد دعم الفرق الرياضية ب : 198 500درهم يضاف له مبلغ شراء مستلزمات الرياضة ب : 59 856 درهم بمجموع : 758 356 درهم خانة خاصة للرياضة وانظروا معي حالة الرياضة بهذه المدينة العاثرة حظها.

  ونصل إلى المداخيل حيث بلغت ما مجموعه : 238 670562.00 درهم بقيت في ذمة المدينين وهو مبلغ الباقي استخلاصه ب:191 776 091.00 درهم، ولم يدل الرئيس الجواب الشافي في معضلة ديون البلدية الواجب استخلاصها، ومن خلال جرد لأهم المدينين يلاحظ أن المجلس يتجنب ذلك ترضية منه لأصحاب الهامات الكبيرة التي تبق احتياطا الحزب المهيمن للضرورة، بحيث يقوم هؤلاء بتمويل عملياتهم الانتخابية بينما الدين يبقى على عاتقهم، وهي أسماء وازنة في ميدان المال والأعمال الحرة في التجارة والقطاع الخاص، بينما يركز المجلس في تنمية مداخيله على البسطاء من الشعب على شكل إتاوات وغرامات وملفات معروضة على المحاكم.

وخلاصة هذا العمل المضني/ تكون ميزانية المجلس إجماليا هو:
sfse

وتبقى إشارة لا بد منها نحو شخص ممثل السلطة المحلية السيد باشا مدينة القصر الكبير الذي كان هدوءه يناسب بعض من الهفوات التي ما فتئ يرتكبها رئيس المجلس في هذه الدورة أو الدورة الاستثنائية السابقة ودل هذا الحضور المتميز على تراكم في التجربة قل مثله في مسؤولين سابقين زل لهم منتخبون المصائد.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع