أخر تحديث : الأربعاء 14 أكتوبر 2015 - 9:46 مساءً

مدرسة واد الذهب : محاصرة أستاذ مريض نفسيا بسبب اعتدائه على تلاميذه

ياسين بن عدي | بتاريخ 14 أكتوبر, 2015 | قراءة

12143269_1733812

كاد أستاذ معين مؤخرا بمدرسة وادي الذهب أن يتسبب في مأساة لولا تدخل آباء و أولياء التلاميذ و الشرطة بعد اعتدائه بالضرب المبرح على عدد من التلاميذ دون مبرر .

الحكاية بدأت عندما بدأ بعض الآباء يحجون إلى المؤسسة بعد علمهم بتعرض أبنائهم للضرب حيث حاولوا محاصرة الأستاذ الذي دخل في حالة هسترية تدخل على إثرها الأمن و أخ الأستاذ من أجل السيطرة عليه و إخراجه من المدرسة وسط احتجاج السكان الذين طالبوا ” بحقهم في ضرب ” الاستاذ ، فيما جرى الاستماع لأربع تلاميذ تعرضوا للعنف من طرف ذات المعلم .

عدد من آباء و أولياء التلاميذ حملوا مسؤولية ما وقع للنائب الإقليمي باعتباره المشرف على القطاع إقليميا ، و المسؤول عن تعيين الأستاذ بذات المدرسة منذ بضعة أيام رغم علمه و علم جميع الأطر التربوية ، بمرضه النفسي ، كما حمل بعض الآباء المسؤولية أيضا لمدير المؤسسة بحكم أنه المشرف على ما يقع داخل المؤسسة  .

يشار إلى أن مدرسة واد الذهب تعيش الفوضى و الاكتظاظ بعد تعثر انطلاق الدراسة حيث لم يتم تعيين أساتذة بها إلا بعد 3 أكتوبر ، بعد أن التحقت استاذة واحدة قبل العيد ، فيما انعقد اجتماع على مستوى النيابة بعد عطلة العيد لكنه لم يخلص إلى تغطية الخصاص الذي تعاني منه المؤسسة حيث تعاني بعض الأقسام من الاكتظاظ الشديد و النقص في الأطر .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع