أخر تحديث : الثلاثاء 10 نوفمبر 2015 - 8:14 مساءً

كادَ يفقدُ عينَهُ نتيجة تحرشه بفتاة مع أمها ببالكون أتلنتيكو صباح اليوم

العرائش سيتي | بتاريخ 10 نوفمبر, 2015 | قراءة

Captura-de-pantalla-2015-11-10-a-las-00.49.431-265x130

تعرض شاب يبلغ من العمر حوالي 25  سنة صباح اليوم الثلاثاء  10 نونبر ٫إلى إعتداء خطير على مستوى العين اليسرى٫ حيث كاد يفقد خلالها عينه بميلمترات قليلة لولا الألطاف الإلاهية٫و ذلك بعدما عمد أحد الشبان رفقة سيدة إلى توجيه لكمات له على مستوى الوجه٫ و ربما قد يكون المعتدي إستخدم آلة ما في الإعتداء بحكم الجرح الغائر بوجهه٫ حسب معاينة موقع العرائش سيتي ٫بالرغم من أجل الشاب المعتدى عليه لم يعرف هل إستخدما آلة ما أو أصيب نتيجة لكماتهما.

هذا يرجع سبب الإعتداء حسب شهود حضروا الواقعة و حكوا لموقع العرائش سيتي على أن الشاب المعتدى عليه ٫ عمد إلى التحرش بفتاة كانت تجلس رفقة أمها٫ بكرسي بحديقة المونييكار بالكون أتلنتيكو٫ و بالرغم من أنها نهرته مرات لم ينته و إستمر في تحرشه حيث كانت آخر كلمة إستعملها في حقها هي ( إيوا فاين آالزعرة…..) لتثور ثائرة الأم و تستنجد بشابين كانا يتواجدان بالقرب من الحادث حيث عمد أحدهما إلى توجيه لكمات له بمساندة أم الفتاة و تناوبا على ضربه ٫لتكون النتيجة جرح غائر و دماء تنزف بغزارة على مستوى العين اليسرى٫ و كانت السبب في توقف الشاب و الأم و إخلاء سبيله٫ حيث تجمهر بعد ذلك عدد من المواطنين حوله مباشرة بعد الإعتداء٫و نصحه البعض بالتوجه إلى مستشفى لالة مريم لتلقي العلاج و ذلك لخطورة الإصابة٫ غير أنه بدا في تحسس جيوبه و إكتشف أن هاتفه النقال قد إختفى ٫ فأخبره مواطن من الذين عاينوا الحادس على أن شابا إستغل سقوطه على الأرض و قام بسرقته..

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع