أخر تحديث : الأحد 31 يوليو 2016 - 4:12 مساءً

الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان تراسل الوكيل العام للملك بطنجة بخصوص ضحايا مدشر ” أناسيل”

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 31 يوليو, 2016 | قراءة

61a9670b-c06a-4fc6-a99c-b2d7e20ce3a4

بوابة القصر الكبيرـ عصام التجاني
طالبت الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان الوكيل العام للملك بمحكمة الإستناف بطنجة بفتح تحقيق دقيق وشفاف في القتل العمد مع الإصرار و الترصد وذلك بخصوص قضية مقتل شقيقين بدوار أناسيل ، بني زكار ، قيادة القلة يوم 14 يوليوز الماضي على يد سبعة أشقاء من أسرة تقطن بنفس الدوار .

الرسالة التي وجهتها الجمعية و التي تتوفر بوابة القصر الكبير على نسخة منها ، طالبت بتعميق البحث أيضا مع شيخ الدوار ، باعتبار رابطة القرابة التي تجمعه بالجناة ، و مصالح الدرك الملكي بتطفت ، كما وجهت نفس الطلب لكل من  قائد القيادة العامة لدرك الملكي بالرباط والوكيل العام للملك لمحكمة النقض بالرباط ووزير العدل والحريات بالرباط .

و أشارت الجمعية إلى أن عائلة الضحايا لازالت تتلقى تهديدات من الجناة الطلقاء بمصير مشابه لمصير الضحايا و ذلك في محاولة لثنيهم على المطالبة باعتقال و معاقبة جميع الجناة .

و كان مدشر إيناسل ببني زكار قد أهتز يوم الخميس 14 يوليوز على وقع جريمة قتل بشعة راه ضحيتها أخوين بعد شجار مع عائلة تقطن بنفس الدوار  .

 

أوسمة : , , , ,

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع