أخر تحديث : الإثنين 8 ديسمبر 2014 - 1:04 صباحًا

سبع سنوات مضت

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 8 ديسمبر, 2014 | قراءة

logo

حلت قبل أيام الذكرى السنوية السابعة لتأسيس منتديات و بوابة القصر الكبير و الذي كان أول موقع إلكتروني خاص بالإعلام الإلكتروني المحلي بإقليم العرائش ، و من ضمن أول المواقع الإخبارية بالمغرب .

و لا يمكن للمرء إلا أن يحس بالسعادة و الغبطة و هو يرى كيف استطاع هذا الموقع الذي كان جنينا يأخذه حقه في النمو و التطور سنة بعد أخرى و يشتد عوده بفعل الممارسة اليومية و مراكمة التجارب ليؤدي الدور المنوط به و المتعلق بجعل المواطن القصري في قلب الحدث و ربط جسور التواصل بين أبناء المدينة و مسقط رأسهم .

كما تتزامن هذه الذكرى مع خبر يثلج الصدر و هو المتعلق بريادة بوابة القصر الكبير للائحة المواقع الإلكترونية بإقليم العرائش ، و تصنيفها أيضا ضمن الخمس مواقع الأولى بجهة طنجة تطوان ، رغم تفرد بوابة القصر الكبير بالاشتغال على الخبر المحلي و ما يعنيه ذلك من تحديد لجمهور القراء الذي يستهدفه الموقع .

فبوابة القصر الكبير و منذ تأسيسها ، كان واضحا لدى القائمين عليها فكرة الاشتغال على الخبر المحلي فقط ، و المتعلق بالقصر الكبير و النواحي، دون حشو الموقع بالأخبار الجهوية و الوطنية التي لها مواقعها المختصة ؛ و ذلك حتى نكون صوتا للمواطن القصري ، يجد فيه ضالته و همومه، و تطلعاته أيضا .
و من هذه الناحية ، يمكن القول دون مجازفة أن بوابة القصر الكبير كانت و لا تزال من المواقع الإخبارية الأولى على الصعيد الوطني التي اختارت الخبر المحلي، و التخصص في هذا النوع من الإعلام ذو التحديد القبلي للجمهور المستهدف .
و رغم سلبية هذا الاختبار ـ ظاهريا ـ من حيث تأثيره على الانتشار و عدد الزاور ، إلا أن إيمان الموقع بإمكانات العاملين فيه و نوعية المنتوج الإعلامي الذي يقدمه ، أعطى ثماره و أثبت مع مرور السنوات على أن الرهان على هذه التجربة لم يكن مجرد عمل اعتباطي أو رد فعل ، بل كان قائما على رؤية استراتيجة واضحة المعالم و لها بعد تنموي ، و لعل ريادة الموقع إقليميا و جهويا هو دليل على صواب النهج الذي اعتمده .

اليوم ؛ بوابة القصر الكبير تستمر بنفس النهج ، و بشكل جديد ، تطمح من خلاله إلى المضي في تقديم خدمة إخبارية متميزة للقارىء القصري ؛ بحيادية و استقلالية و دون مساحيق ؛ كما تسعى إلى تطوير آداء طاقمها الشاب استجابة لتطلعات قرائنا الكرام الذين وضعوا ثقتهم في هذا الموقع الذي هو منهم و إليهم و بوأوه الريادة بين المواقع الأخرى .

و باسم جميع العاملين في بوابة القصر الكبير ، لا يسعنا و نحن نستقبل السنة الثامنة من عمر الموقع ، إلا أن نشكركم جميعا على وفائكم و ثقتكم و نعدكم على السير قدما في درب التميز .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع