أخر تحديث : الإثنين 16 فبراير 2015 - 8:19 مساءً

مسيرة تظاهرة الختان بالقصر الكبير

سليمان عربوش | بتاريخ 16 فبراير, 2015 | قراءة

11006150_155560895802

بدأت أولى ملامح اقتراب موعد الانتخابات تلوح في الأفق، ولهذا شمر المهيمنون على المجلس البلدي ومن يواليهم على سواعد الجد وأقاموا كرنفالا يتقدمه فرق الطقطوقة الجبلية والأجواق الموسيقية وفرقة كناوة المحليتين جالوا خلالها أهم الشوارع الرئيسية في المدينة تحت حراسة مشددة لرجال الأمن الذين كانوا يتقدمون الصفوف ويمنعون السير والجولات لمرورــ الموكب الختاني ــ كأن شيئا مضادا كان سيقع، وبنية وإصرار مخطط لهما مسبقا تحت شعار ” شوفوني” ؛ عمل الحاكمون ما كان يحرموه في السابق على الآخرين في عهد مجالس لم يكن لهم فيه نصيب، فصارت الصدقة التي كانت ينصح بها خفية للاستحواذ على القلوب، باتت الآن بالطبل والغيطة وعلى ظهور الخيول يتوشحها الفرسان.

سليمان عربوش

سليمان عربوش

و (الأفوار) الذي كان مرتعا للفساد ويجمع الناس على الحرام في عهد الأيام الخوالي السابقة التي كان فيه الصوت الخافت لا يسمع له رنين من عند الكرسي إلى الذي بجانبه، فعاد الآن هذا الفسق المستشهد به موردا هاما ينعش مداخيل المدينة، فتم الترخص له لينصب خيامه في أهم شوارع المدينة.

ففي يومه الاثنين 12 فبراير الذي يعيد إلى الأذهان اقتراب ذكرى أول مسيرة لـ 20 فبراير الخالدة التي كان من دواعيها هذا الدستور الذي ينور للمغاربة السبيل من دون ذلك الخوف الذي كان الزعيم بنكيران يخيف منه الكل ويهدد به، ومن حينها خرج الشباب المغاربة وكان لهم فضل إيصال حزب العدالة والتنمية للحكم، ولما توارى الفبرايريون وتركوا الشارع.. وقال الجميع سلاما، انبرى إخوان المجلس والتابعون له لتجربة التظاهر في الشارع الذي لم يكونوا قادرين ارتياده لسنوات من الخروج اليومي لشباب وشابات 20 فبراير، وهم بذلك يوقظوا من أراد للفتنة أن تعود إلى الشارع من جديد فالموعد قريب حسب فعلهم ولا نعلم ظنهم.

كان الجالسون أو المشاءون و الغارقون في تأملهم أو المرافقون للجنازة التي كانت تقبل من وراء الكرنفال الموسيقي الراقص ممزوجا ببكاء وصراخ الأطفال الصغار المزينون اقترابا لموعد اعذارهم وهو يمر من أمام البريد والمقاهي المجاورة، كان الجميع يترقب متعجبا مما يقترب حدوثه وما كانت المناسبة ليتم هذا التعرس الكاذب حتى إن كانت أموالا لهذا الشعب المفترى عليه المشارك والمتفرج.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع