أخر تحديث : الأحد 8 مارس 2015 - 9:45 مساءً

سينما المنصور و الشرف القصري

محمد أحمد عدة | بتاريخ 8 مارس, 2015 | قراءة

11026748_350

عندما احسسنا الخطر المحدق بمعلمتنا الشهيدة ” بيريس كالدوس” بادرنا الى تأسيس جمعية “اصدقاء فضاء بيريس كالدوس” وكتبنا رسائل وبيانات وصرخنا صرخة سيظل صداها في القلب وعلى الجبين محذرين من ” هولاكو الاسمنت” ولم ننجح، فهل نصمت اليوم (صونا للشرف القصري)؟؟؟..

اليوم هناك “هولاكو اللقيج” الذي يزحف على معلمة مرشحة للاستشهاد بنيران “الغرامة” و”عمر” و”الكدوة المخمومة” لكم ان تسعدوا بما يحصل في تراثكم ايها القصريون.. ا

لى كل من شاهد فيلم ” سيدنا موسى” في سينما المنصور، الى كل من شاهد فيلم “ترينيتا والضب” في سينما المنصور، الى كل من بكى مع “بين الاطلال اذكريني” في سينما المنصور، الى كل من قبل فتاته أول قبلة في سينما المنصور، والى كل من شرب اول كأس او دخن اول لفافة بسينما المنصور..

عزاؤنا واحد فينا وفيكم وفي صوت الماكينة وهي تمرر “السينتة” من ثقب صغير كان يحملنا نحو الحرية والجمال .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع