أخر تحديث : الأربعاء 22 أبريل 2015 - 12:15 صباحًا

العجب العجاب

محمد بوسكيل | بتاريخ 22 أبريل, 2015 | قراءة
محمد بوسكيل

محمد بوسكيل

وثيقة مُهرت بمهر يحمل طابع نائب الرئيس الجماعي بتفويض من هذا الاخير، تخول للسيد زكرياء الساحلي بموجبها استغلال جرء من الملك الجماعي العام مؤقتاً، بواسطة كشك بحديقة السلام، على ألّا تتعدى مساحتها اربعة امتار مربعة بغرض تجاري، يتعهد المعني بالامر على احترام جميع البنود المضمّنة بالعقد.

بعد مصادقة العقد لدى السلطات المحلية، قام المعني بالامر بتنصيب كشك/كتلة حديدية بالمكان المتفق عليه بينه و بين المجلس الجماعي سلفاً، ليفاجأ بصدور عريضة مرفوعة الى عامل الاقليم من اجل رفع تظلم من حاوية حديد، عريضة ستقف سدّاً منيعاً بين احلامه و آماله، مذيلة بتوقيعات ابناء و شباب الحي، ذريعتهم في ذلك ان تواجد الكشك يشوه جمالية الساحة باعتبارها الفضاء الوحيد لسكان الحي و اطفاله بل لساكنة القصر الكبير قاطبة.

الغريب في الامر ان العقد تمت المصادقة عليه يوم الخامس عشر من هذا الشهر، و يوم 21 تقرر ازالته، تحوّل ديمقراطي كبير هذا الذي نعيشه اليوم، ففي ظرف ثلاثة ايام على اعتبار السبت و الاحد يوما عطلة ادارية، تدارس المسؤولون رسالة التظلّم و تمّت الاستجابة لمطلبهم بسرعة انعدم نظيرها حيث العديد من الشكايات أكل عليها الدهر و شرب، و ما زالت طيّ النسيان ريثما تُصدّر نحو صاحب الزريعة و الكاوكاو.

11156328_63

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع