أخر تحديث : الجمعة 9 أكتوبر 2015 - 8:31 صباحًا

القصر الكبير نحو … ديمقراطية مباشرة

حسن ادريسي | بتاريخ 9 أكتوبر, 2015 | قراءة
حسن الدريسي : ديمقراطية

ديمقراطية

أمر القصر الكبير عجيب، وتصرفها في الوجوه أعجب، هذا ما قاله الجاحظ، و القصر سباقة، لا تملك فيها إلا أن تجحظ، وتشخص ببصرك ، أو تقلبه خلسة في كل سماوات الدنيا، فلا تفهم شيئا، ولا تجد لمعدنها الأصيل مثيلا، ولديمقراطيتها المحلية نظيرا،

تهيم بنفسك الأمارة في كل تجارب العالم، ومواهب مدنه الرائدة، فتعجز عن وصف هذه المانيا الشديدة، وهذه الجرعة الزائدة من الحب المتقد لدى شرائح أبناء القصر … لشأنهم العام، حتى وإن لم تصوت،
ظاهرة صحية ؟ ربما … بصحة مؤسساتنا البادية للعيان، فمن يقول منكم إن القصر الكبير ليست في يد أمينة ؟ ومن يقول أنها في حاجة لبلدية و فاعل جماعي، إو فواعل محلية منتخبة حتى ؟
فالقصر، حتى عندما يختلط حابله بنابله، تجده متفردا، لا يحتاج شيئا، أو … أنه في ديمقراطيته، ما شاء الله ، أثينا العريقة، تتحول فيها على عجل، مقاطعته الرابعة، مع كل دورة، إلى ممشى الليسيوم يلقي فيها أرسطو خطبه،  أو قل بعضا من كانتونات سويسرا، يتباهى السياسي فيها، بأقنعته الماعز الشهيرة، احتفاء بديمقراطية العالم، دون حاجة لدورة أو قانون داخلي، أو جدول أعمال حتى،

الكل عندنا يشارك، الكل عندنا يتدخل، الكل عندنا يحتج، والكل عندنا يصيح،
كما الكل عندنا يسبق العامل ويدشن، و يعانق رئيس ديوانه، ويعرفه،
الكل، عندنا، له مقصه الخاص … يقطع السينتا، بدون تكليف،

ثم رد بالك، في القصر، الكل يصيغ عرائضه، ويلقيها شفويا حتى، قبل أن يقولها الدستور، أو ينطقها القانون التنظيمي،
وفي القصر ، لست في حاجة لفوندافيب fondafip، و لمالية عامة قطعا، أو حكامة رشيدة رجحا، الكل عندنا ديسيدور، والكل لدينا بوليتيلوگ، يفهمها في السما طايرة،

جمعنا البلدي، دائما، عفوي، لا يخضع لمقاسة،
لا يحتاج لائحة متدخلين … أو كتابة كراسة،
ولا أن تهرس رأسك فيه … بدراسة،
مجلسنا شعبي … محبوب، وكفى، بالفراسة،

كفانا العفيريث شرور الثقافة والاحتلال والفراشة،
جرى على الجميع ، بلا رجعة، وزطم، بلا رحمة، عالدواسة،

الكل مدعو اليوم و صاعدا، للمقاطعة الرابعة … الروعة،
لينظر، ويبادر، ويشرح، ويهضر في السياسة،
ويدون إسمه في المحضر ﯖاع، ويحظى برد من الرئاسة،
أو يطبطب عليه الباشا، على كتفه، بكل كياسة،

هي ديمقراطية القصر هكذا … عالمباشر …
فمن يجرؤ، أن ليس عندنا سياسة ؟

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع