أخر تحديث : السبت 17 أكتوبر 2015 - 9:56 صباحًا

منتدى أوبيدوم .. من أجل فعل مدني تطوعي بعيدا عن الاسترزاق المادي و السياسي

زكرياء الساحلي | بتاريخ 17 أكتوبر, 2015 | قراءة

sahli

تجسيدا للعمل الجمعوي الجاد باعتباره أهم ركيزة للمجتمع المدني عبر تأصيلاته التاريخية مع فلاسفة العقد الاجتماعي وصولا إلى أنطونيو غرامشي و ما رافق ذلك من تطوير مفهوم الفعل الجمعوي الذي أصبح الآن مرتبطا ارتباطا وثيقا بالعمل التطوعي و التنموي برزت جمعية “منتدى أوبيدوم للإعلام التواصل” بالقصر الكبير كجمعية تهدف إلى المساهمة في نشر الوعي الجماعي عبر ترسيخ و نشر قيم و مبادئ ومفاهيم التطوع و التواصل و تنميتهما لدى الفئات العمرية و الاجتماعية كافة، و ذلك عبر خلق دينامية متنوعة في المدينة و محيطها ترتكز على حملات التغيير الإيجابي التي تطلقها و الأنشطة النوعية التي تسطرها عبرة فكرة تتمحور أساسا على الخروج إلى الشارع باعتباره أكبر فضاء تواصلي مع المجتمع.

إن تربية منخرطي الجمعية و الملتحقين الجدد و المتعاطفين معها على قيمة العمل التطوعي باعتباره ثروة وطنية و قيمة إنسانية سامية، تتيح لنا فضاءً أوسع للعمل المدني الحقيقي، بعيدا عما يقع في الكثير من الجمعيات التي تحولت إما ذات الطابع الاسترزاقي وصولي أو بوق سياسي تبعي.

و باعتبارنا لا نهدف إلى الربح المادي و نطمح إلى تجسيد حقيقي لفهموم العمل التطوعي من أجل المساهمة في تنمية و تطوير محيطنا، فإن حرمان جمعيتنا من الدعم العمومي على هزالته –بالرغم من أنه من حقنا- فإنه لن يزيدنا إلا إصرارا على العمل و المضي قدما تحقيقا لأهدافنا عبر كافة الوسائل العادلة المشروعة، عاملين إلى جانب كافة الإطارات المدنية الجادة إلى المساهمة في تحصين مدينة القصر الكبير من التصحر الفكري و الثقافي و الاجتماعي الذي يهددها عبر العمل على زرع بذور الوعي و الرقي و التنمية في كافة الفئات العمرية و الشرائح الاجتماعية جميعا من أجل مدينة عصية على الإغتيال

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع