أخر تحديث : الثلاثاء 27 أكتوبر 2015 - 10:16 مساءً

الكاتب الصديق

حميد الجوهري | بتاريخ 27 أكتوبر, 2015 | قراءة

www.ksarforum.com_photos_writers_hamid_jouhari

تمنعني وضعية خلق المجاملات أن أسأل أحد الأصدقاء الذين ينشرون كتاباتهم، ما بالك أخي تستعجل إجادة الكتابة مع إصرار على عدم تدارك الأخطاء..، ومع ذلك نجدك في كل واد تهيم..، أهمس في أذني صديقي هذا لا بأس من طرح آرائك، لكن ينبغي لك التحلي بثلات ميزات هي:
أولا التواضع، حتى يرتفع شأنك بين الناس، ويحترمك من يتلقى وجهات نظرك، ومن أهم ما يمكن أن تنتبه له في سلوكك:
التسرع في تسجيل مواقفك في ما يستجد في حياتنا السياسية، حتى لكأنك تريد أن تقول أنا بمؤهلاتي الأكاديمية، أستطيع الإحاطة بتلك المواقف تحليلا و شرحا، ولا تهم اللغة والأسلوب الذي أكتب به، ولا التركيز على الموضوع، ولا تهم استطراداتي التي تخرجني عن الصواب..، حتى أن القارئ لا يعلم مدخل الموضوع ولا مخرجه…
وللأسف فالقارئ المتتبع ملَّكته قناعة بأنك تمتلك مؤهلات أكاديمية مختومة في غالب الأحيان أسفل نصوصك، ترغم ذلك المتتبع على ألا يتساهل في انتقادك علنا، وربما خفية لداعي الصداقة ومجاملاتها..!
ثانيا: تجنب التناقض، في صورة تدويناتك، حيث تضطر ذلك المتتبع الذكي ليتساءل عن مصدر بعض كتاباتك المتزنة ما دام أنك عودته على أخطائك اللغوية الإملائية البدائية، تسكبها سكبا في مواضيعك، فيخرج نصك ناصبا مشنقة للغة العربية، فهلا انتبهت لهذه النقيصة واستدراكها قبل أن تصبح حديث هؤلاء في المجالس الخاصة، ويكشف الغطاء عن نقلك وغلطك، وقد حدث قبل ذلك أن كشف بعض من ذلك النقل، الذي حدثنا عنه المتتبع الفطن، ولم يغني عن ذلك تغيير التواريخ والعناوين..!
ثالتا: احترام ذكاء الناس وعدم استغفالهم بمواقفك المتناقضة..، فلا يكاد أحد يدركك في موضع حتى ينفلت عقالك ليقودك إلى موقع وموضوع آخر، تستجلب إليه كلمات وعبارات تنسق بها موضوعا يستفيذ من (مبدإ) ديمقراطية النشر، وإذا بمواضعك تنسخ سابقاتها نسخ النسيان، فهلا كففت عن استغفال من هم أذكى وأحرص على استقصاء المواضيع الجيدة في بحر لجي من هذا الافتراضي الأزرق والملون..
تحياتي صديقي الذي ينطبق عليه ما دونته في موضوعي هذا، ودامت كتاباتك..!

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع