أخر تحديث : الخميس 5 نوفمبر 2015 - 7:08 مساءً

جماعة أولاد اوشيح : الرئيس شفيرة على خطى الوزير اعمارة

سليمان عربوش | بتاريخ 5 نوفمبر, 2015 | قراءة

arbouche

اول إنجاز دشن به رئيس جماعة اولاد اوشيح دخوله إلى مقر جماعته بأولاد احميد هو التبرع على أحد أصحابه بوصل طلبية ( Bon de commande ) من أجل أن يقوم بتوسيع مكتبه، فعلى منوال الوزير اعمارة يقوم المقاول بإضافة مرافق الى المكتب الذي سيأوي الرئيس، كما سيقوم بإحداث وسائل للترفيه وأشياء أخرى تناسب الرئيس الجديد القديم، وعلم من مصدر موثوق أن الرئيس عاد إلى عادته القديمة بعد أن تحققت له رغبته الجامحة في العودة إلى رآسة هذه الجماعة الفقيرة، فصد الباب عن الجميع ولم يعد يستقبل أحدا في الجماعة وانتقل في بحث حثيث عن أصوات يهيئ لوائحها استعدادا للإنتخابات البرلمانية المقبلة، وذلك بتوزيع مبالغ مالية في كل دوار ك “عشور” متحصلة من تجارته الأخرى (….).
ورغم هذا الخصاص المادي الذي تعرفه هذه الجماعة القروية التي تدبر مصاريفها من دعم الدولة فقط في غياب أية مداخيل أخرى، فإن الرئيس اقترح في إطار الميزانية المقبلة مبلغ 8 ملايين سنتيم ونصف متوقع أداءها ثمنا للمحروقات رغم أن الجماعة لا تتوفر إلا على سيارة واحدة، في وقت تقرر بيع جميع الآليات الأخرى والمركبات في مزاد علني سيتم الإعلان عنه في وقت لاحق.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع