أخر تحديث : الثلاثاء 1 ديسمبر 2015 - 10:32 مساءً

لعباب يسقط التعليم بالضربة القاضية في الأسدس الأول

منير الفراع | بتاريخ 27 نوفمبر, 2015 | قراءة

12311129_1730374377190499_3561576034344548958_n

لم يصمد التعليم بإقليم العرائش كثيرا حتى سقط بالضربة القاضية، سقط حتى قبل انتهاء الدورة الأولى، بفعل الضرباتاللاقانونية التي مافتئ المكلف بالنيابة يوجهها له من تحت الحزام، في خرق سافر وتجاوز تام لكل القوانين والأعراف التي تحرم الضرب تحت الحزام، لكن العباب لا تهمه القوانين كما لا تهمه الأعراف ولا يأبه لها، بقدر ما يهمه تقديم التعليم قربانا لتحقيق مآرب شخصية، لأناس قطعوا له وعودا بمساعدته على البقاء في منصب تطرح العديد من علامات الاستفهام عن أحقيته به خاصة بعد ما ثم كشف خروقاته وتلاعباته بمصالح نساء ورجال التربية والتعليم بالإقليم وفضحها، بل تجاوز ذلك إلى التلاعب بحقوق أبناء الإقليم، فحرمهم من حقهم القانوني في تعليم قار ومستقر، خاصة أبناء مدينة القصر الكبير ونواحيها، وكأنه يحمل حقدا أو غلا على هذه المدينة المجاهدة، أو ربما يريد معاقبتها لأن صرخة الحق، وعدم اختيار الصمت بديلا عن الجهر بالحق، وعدم التماهي مع الفساد والتصفيق له مقابل نصيب من الكعك المسموم انطلقت من شباب خطوا منهجا جديدا في التعامل مع الإدارة، باعتبارهم نقابيين يعيشون للعمل النقابي ويحترمونه، ولا يعيشون من العمل النقابي فيدنسونه.

وحتى نوضح للقارئ الكريم أن ما نقوله هو ما هو كائن فعلا وهو عين الصواب، حتى لا يقول السيد لعباب أننا نتجنى عليه أو نروج للمغالطات، سنضرب بعض الأمثلة التي يعلمها كافة نساء التربية والتعليم بالمدينة، والتي ليست إلا غيضا من فيض، والتي تبين بالدليل الملموس أن العباب ومصلحة الموارد البشرية فعلا أسقطا التعليم وقضيا عليه نهائيا حينما حرما المئات من أبناء المدينة من التعليم منذ بداية الموسم، ليس بسبب نقص في الموارد البشرية أو قلتها، ولكن بسبب سوء التسيير وغياب الحكامة والرؤية الاستراتيجية نتيجة قصر النظر، وتغليب المصلحة الفردية والذاتية على مصلحة المدينة وحق أبنائها في التعليم والتعلم:

• المئات من تلاميذ ثانوية أحمد الراشدي التأهيلية:
ستة أقسام محرمون من تعلم اللغة العربية منذ بداية الموسم الدراسي إلى اليوم، رغم أن هناك فائضا في أساتذة المادة بالمدينة نفسها، وهنا نساءل السيد المكلف والسيد رئيس مصلحة الموارد البشرية وهو سؤال مشروع: لماذا يظل متعلمو ستة أقسام بدون أستاذ للغة العربية منذ بداية الموسم رغم أنكم أعلنتم في مذكرة الفائض أن هناك فائضا في أساتذة المادة؟؟ ولماذا عندما كلفتم أستاذين للعمل هناك قبل العطلة -عندما علمتم أننا في الجامعة الوطنية لموظفي التعليم قد علمنا بالأمر- لم يلتحقا؟؟؟ ثم ما هذه العشوائية التي تسيرون بها تعطون تكاليف قبل العطلة، واليوم نفاجأ بإلغاء أحد التكليفين، ما سر وراء ذلك؟؟؟؟ لقد ضاع المتعلمون وضاعت اللغة العربية في عهدكم.

أربعة أقسام محرمون من تعلم الرياضيات من بداية السنة إلى اليوم، بعد أن استفادت أستاذتهم من رخصة ولادة، فلم يتم تعويضها، ليحرم المتعلمون من حصص الرياضيات، في الوقت الذي نجد فيه المكلف بالنيابة يفتح منصبا في مادة التربية البدنية ويكلف أستاذا من أجل ساعتين للأنشطة الرياضية، أي عبقرية هذه؟؟؟

• تلاميذ جابر بن حيان المستوى الأول والخامس حرموا من التعلم إلى أن تدخلنا وقمنا بفضح الموضوع ونشره، والسؤال الذي طرح آنذاك لماذا رغم تكليف أستاذة من مدرسة ابن خلدون الابتدائية لم تلتحق؟؟؟ والنيابة لم تقم بأي إجراء لأنها تعلم أن فتح هذا الملف سيكشف عورتها أمام العلن في كيفية تدبير حركة الفائض، والعشوائية التي تمت بها ففضلت إغلاق الملف ولو على حساب أبناء لا ذنب لهم إلا أنهم ينتمون لمدينة أمر تعليمها تولاه من لا رؤية لهم غير المحافظة على الكرسي.

• تلاميذ فرعية العذب التابعة لمجموعة مدارس أحمد المنصور الذهبي، وما أدراك ما أحمد المنصور الذهبي، حرم المكلف بالنيابة أربعة مستويات وهي الثالث والرابع والخامس والسادس من التعلم، فلا عربية ولا فرنسية، فقط الضياع، والغريب في الأمر أن السيد المكلف لم يبال بالأمر ولم يفكر أبدا في مستقبل هؤلاء، بل أخذ أستاذا من هذه المجموعة وكلفه بإعدادية اقصر بجير من أجل ساعتين غير أساسيتين، بل فقط ساعتين للأنشطة الرياضية، رغم وجود فائض بأساتذة المادة، إذا كنتم لا ترونه، فإننا مستعدون في الجامعة الوطنية لموظفي التعليم لإراءتكم إياه.

فمن أولى يا سيادة المكلف ويا مصلحة عهد إليها بتدبير عقلاني للموارد البشرية ثمانية أقسام-4 عربية و4 فرنسية_ أم الساعتين؟؟؟؟ إن هؤلاء التلاميذ لم يدرسوا من بداية الموسم إلى أن تدخلنا شخصيا لدى بعض الجهات المنتخبة من أجل إنقاذ ما بقي منهم، فخضع المكلف لأمر الواقع فأرسل الأستاذ القدير(م.ه) لتدريسهم ابتداء من 10 نونبر أي على مشارف نهاية الأسدس.

هذه فقط نماذج من عبث العباب بمصالح أبناء المدينة وحقهم الدستوري في التعلم، عبث ستظهر نتائجه السلبية على أبنائنا ومستقبلهم الدراسي ومسار تحصيلهم العلمي، لقد أسقط المكلف بالنيابة التعليم في مدينتنا بالضربة القاضية، فسقط مغشيا عليه، فعظم الله أجركم يا أبناء مدينتنا في التعليم، ورحم الله تحصيل أبنائكم، وجعل مثوى تعلماتهم أرشيف ذكرياتكم، وكل ضربة من لعباب وأنتم صامدون، لأنكم أحفاد شهداء وادي المخازن، نسقط لكن إن شاء الله سنقوم.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع