أخر تحديث : الخميس 4 فبراير 2016 - 6:56 مساءً

القصر الكبير: قراءة وملاحظات على أشغال الدورة العادية للجماعة الحضرية

خديجة قدارة | بتاريخ 4 فبراير, 2016 | قراءة

من خلال تتبعنا لأشغال دورة فبراير العادية للجماعة الترابية لمدينة القصر الكبير يومه الخميس 4 فبراير 2016 والتي انطلقت أشغالها ابتداء من الساعة العاشرة والنصف صباحا بقاعة الاجتماعات بالملحقة الإدارية الرابعة بالمدينة والتي خصصت للمصادقة على 14 مقترحا ضمن جدول أعمال هذه الدورة ، وبغض النظر عن المصادقة على جدول الأعمال أو عدمه والذي يبقى موكولا للأعضاء الذين عندهم هذه الصفة في حق التصويت والتي دائما تكون محسومة في جانب الأغلبية فقد طغى على الجلسة التي كان يرأسها رئيس الجماعة الترابية وبحضور السلطات المحلية بمختلف مكوناتها ومختلف ممثلي المنابر الإعلامية وعدد غفير من المتتبعين لتسيير الشأن المحلي شغب داخل القاعة ذكرنا بما يحدث في ملاعب كرة القدم ، فريق مع الأغلبية وآخر مع المعارضة يتبادلان فيما بينهما كلاما حادا مع التلفظ بكلمات لا تترجم المكانة والمسؤولية التي يتحملونها مهما كان الدافع إلى ذلك ، وكذلك بالنسبة للجمهور المتتبع لأدوار هذه الجلسة والذي ظل واقفا من بداية الجلسة إلى نهايتها بسبب عدم توفير الكراسي الكافية على غرار ما ثم توفيره للأعضاء ما دامت الجلسة مفتوحة لعموم متتبعي الشأن المحلي من ساكنة المدينة ، وهذا يكرس مبدأ الطبقية الذي ينبذه الجميع ، كما عرفت الجلسة تكريس لمظهر من مظاهر العنف والذي تمثل في الضرب بقوة على الطاولات التي خصصت للأعضاء متناسين أنها من ممتلكات الدولة ومن الواجب الحفاظ عليها واستعمالها فيما خصصت له وكان يكفيهم استعمال أسلوب الحجية والبرهنة وتقنيات الإقناع المعروفة ، والملاحظ أن هذه الدورة لم تُعط صورة إيجابية لما ينبغي أن تكون عليه أدبيات النقاش والحوار من أخذ الكلمة وعدم مقاطعة المتدخلين حتى استيفاء المدة الزمنية المخصصة لكل متدخل ، كما لم يتم توفير لجنة تنظيمية تكون معززة بقوات الأمن العمومي للحفاظ على سير أشغال هذه الجلسة لضبط الحاضرين من المتتبعين لخلق أجواء مناسبة لتتبع النقاش وسير الجلسة …..

12592481_1664677343786411_1761871940659453490_n

 

12662702_1664677113786434_386771515843314750_n

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع