أخر تحديث : الإثنين 15 فبراير 2016 - 8:47 مساءً

معاناة التلاميذ بالأحياء المهمشة

محمد الركاع | بتاريخ 15 فبراير, 2016 | قراءة

12733423_749382081829003_6705230993583587225_n

معاناة كبيرة يوميا في الصباح والمساء يواجهها التلاميذ و الأجيال القادمة كنخبة وموارد بشرية تحمل طاقات كبيرة في ما آلت إليه الأوضاع بخصوص الأحياء المهمشة وبالضبط الحي الجديد أو ما يسمى “بحي زبيدة”
أما عن دخولهم إلى المدرسة فوجب عليهم تنظيف أحديتهم قبل الدخول إلى الأقسام وإلا سيكون عقابا خاصا بهم كونهم يلوثون الأقسام بالوحل (الغيس) الملتصق بأحديتهم .
سؤال : كيف لهم أن يستوعبوا دروسهم الملقنة لهم من طرف الأساتدة وهم يفكرون فقط في بلل أحديتهم وملابسهم وما الأجوبة التي سيقدمونها لأمهاتهم عن البلل والأوساخ الملتصقة بثيابهم؟
سؤال : ما دور جمعية آباء التلاميذ التي تلتزم الصمت في الحي المدكور؟12742502_749382125162332_5773998586753982794_n (1)
الكل يتهرب من المسؤولية سواء المجالس المتعاقبة على التسيير أو المجلس الحالي هدفنا هو رد الإعتبار لساكنة الحياء المهمشة التي عانت التمييز والإقصاء ولاشيء آخر غير ذالك …. أما الوضعية الراهنة التي يتسائل عنها المهتمين بالشأن المحلي بخصوص الأحياء المهمشة التي كانت نتائجها هي جسامة الموقف المعبر عنه بالصور وأسبابها بفعل فاعل وكان من بين الأسباب :
1-عدم توفير السكن اللائق من طرف الدولة المغربية لشعبها “أزمة السكن”.
2- إغتناء لوبيات الأراضي على حساب مآاسي الساكنة التي تعاني من عدم قدرتها على شراء مسكن يليق بكرامة الإنسان، بحيث تبحث عن مكان للإيواء فقط دون مراعاة توفر الشروط الضرورية للحياة الكريمة منها على سبيل المثال لا للحصر البنية التحتية ، المرافق العمومية (مستشفى، مدرسة، سوق نمودجي، مسجد ، ملاعب رياضية….) ، المناطق الخضراء …
3- عملية البناء وتشييد المنازل كانت على مرئى السلطات المحلية.
4- كل المجالس تتجه نحو الأحياء المهمشة لجلب الأصوات في الإنتخابات بحكم أن هده الأحياء هي الفضاء الخصب لجلب الأصوات وحين تجلس هده الفئة المنتخبة على كرسي المجلس تتبرأ منها وتحمل المسؤولية للمجالس السابقة …
5- الهجرة القروية .
لهذه الأسباب أعلن للرأي المحلي والوطني ما يلي :
1- إستنكاري الشديد لما آلت إليه الأوضاع بالأحياء المهمشة.
2- تحميل المسؤولية للمجلس الحالي والمجالس المتعاقبة على التسيير.
3- أنادي جميع المتدخلين في الشأن المحلي والإقليمي والجهوي والوطني بالتدخل العاجل لفك العزلة عن الأحياء المهمشة بمدينة القصر الكبير.
4 – أناشد جميع المنابر الإعلامية والهيئات الحقوقية وفعاليات المجتمع المدني والمناضلين الغيورين على مدينتهم بتغطية الأوضاع بالأحياء المهمشة بمدينة القصر الكبير.12729256_749382301828981_1557084201222518835_n

وإليكم لائحة لبعض الأحياء المهمشة بمدينة القصر الكبير :
الحي الجديد أو حي زبيدة
الحومة المزروبة
حي السلام
حي اولاد احميد
حي المناكيب
حي دار الدخان
حي خندق الشويخ
بلاد بتية
عزيب الرفاعي
غرست شاوش
باب الواد
بلاد الصرصري
مدخل الخيالة

 12729125_749382175162327_2982462965593389807_n
10253786_749382211828990_6360301248970085401_n
أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع