أخر تحديث : الأربعاء 27 يوليو 2016 - 12:23 صباحًا

ولأن لاأحد ألجمه سابقا .. السيمو يستغل اسم الملك في حملة انتخابية من داخل البرلمان

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 27 يوليو, 2016 | قراءة

سليمان عربوش

سليمان عربوش
قبل أيام فقط من إغلاق البرلمان لأبوابه، يأبى السيمو مرة أخرى إلا أن يؤثث هذه المدرسة الدستورية بإحدى قفشاته المضحكة المبكية، ليزيدها على الصور الأخرى الكاريكاتورية السابقة آخرها “القشابة” التي صارت بفضلها النكات تطلق على بناية المشرعين، اليوم خرج السيمو يطالب بتحكيم ملكي في شأن لا يدخل ضمن المسائل المطروحة على رئيس الدولة دستوريا للتحكيم.

ففي أثناء سؤال حول الوضع الصحي بمدينة القصر الكبير؛ استغل البرلماني المنتهية ولايته الفرصة ليدشن حملته الانتهازية الانتخابية على الهواء بهذا السؤال الذي لم تعد له أي ضرورة، وذلك حتى يظهر أمام المواطنين كمن يدافع عن مصالحهم بعد إمضاءه لخمس سنوات داخل هذه البناية التي وصل إليها مدفوعا من طرف العامل السابق، وحين علم أن الحساب مقبل على شكل، ماذا قدمت لهذه المدينة طيلة ولاية كاملة غير توظيف الإبن والركوب مجانا في قطارات الخليع، وهو الأمر الذي عاد يواجهه به المواطنون في كل مكان، آخره يوم أول  أمس من طرف عموم المواطنين بجماعة القلة، لم يجد السيمو اليوم أي خجل غير الإطلالة من خلال التلفزيون ليهدد وزير الصحة بتحكيم ملكي في أمر يخص عملا لم يقم به رغم وعوده المتعددة.

وتشهد جماعة القلة حاليا غليان بين المواطنين بعد أن ظنوا أن السيمو سيقوم بحماية بعضهم من محاربة الزراعة المحرمة، فبينما ساد هذا الاعتقاد وحسب المواطنون أنهم أفلتوا من أمام عجلة المحاربة، انطلقت الآلة المدمرة آتية على بعض الحقول التي أينعت من دون قطافها من طرف أصحابها.

أوسمة : , , , , ,

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع