أخر تحديث : الجمعة 18 أغسطس 2017 - 1:17 صباحًا

هكذا يرى عزيز كنوني مدينة القصر الكبير : مدينة….. لا تزال  تعيش قرونها  الوسطى في غير اهتمام أو مبالاة

متابعة | بتاريخ 17 أغسطس, 2017 | قراءة

 

متابعة:
بعد أن  تحدث السيد عزيز كنوني مدير  الصحيفة الجهوية الشمال 2000 في مقال له تحت عنوان: ” القصر الكبير مدينة بدون صفيح ! هل تصدقوا ؟ عدد الثلاثاء 8 إلى 14 غشت 2014 ، استطرد  قائلا:

” إن مدينة القصر الكبير التي كانت قاعدة من قواعد المغرب العلمية والثقافية والحضارية كما كانت حصنا من حصون المغرب الدفاعية،  لا تزال  تعيش قرونها  الوسطى في غير اهتمام أو مبالاة …. والداخل  إليها سواء عن طريق  الرباط أو طريق العرائش أو عبر سكة الحديد ، يمكن أن يتيقن من حالة التهميش التي تعيشها المدينة و أهلها الذين هم أهل علم و صلاح ومروءة و إباء ،حتى ليخيل للزائر  أن مدينة القصر الكبير لا تنتمي لمدن جهة طنجة،  للفارق الكبير بين تجهيزات مدن الجهة الأساسية من طرق  ومؤسسات  ومصالح إدارية ومنشآت عمرانية ، وبين الحالة التي تعيشها هذه المدينة.

زوروا مدينة القصر الكبير لتعاينوا حالة هذه المدينة،  والوضع المعاش لأهلها  وطموح شبابها الكبير في العيش داخل إطار قابل للحياة

أوسمة : , ,

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع