أخر تحديث : الأربعاء 24 يونيو 2015 - 11:18 مساءً

الاسترزاق السياسي

أسامة الجباري | بتاريخ 12 يونيو, 2015 | قراءة

من ظواهر العبث السياسي في وطننا أن نجد بعض الفاعلين السياسين يغادرون أحزابهم ويغيرونها كما يغيرون ملابسهم وألوان قمصانهم فهل العيب في هاته الأحزاب التي لم تستطع أن تستوعب أفكارهم وطموحاتهم وينعدم داخلها تداول فرص المسؤولية والديمقراطية الداخلية ؟ أم العيب في هؤلاء ” السياسين” الذين يريدون أن يأكلوا من كل الموائد حتى عندما تنتهي المأذبة يبحثون عن وليمة أخرى !

صراحة لا أستطيع أن أستوعب كيف لسياسي يؤمن بمبادئ الحزب ويدافع عنها وعن توجهات وتاريخ حزبه النضالي ، ينام ثم يصحو فيكفر بحزبه القديم ويرتمي في أحضان حزب آخر يدافع عن مبادئه وتاريخه وووو فيصحو مرة أخرى يبحث عن حزب جديد ! إنه العبث بعينه !

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع