أخر تحديث : الأحد 11 أكتوبر 2015 - 2:19 مساءً

درويش وممرتاحش ..

جمال البكاي | بتاريخ 11 أكتوبر, 2015 | قراءة

jamal_bekkai

الدرويش لا يرتاح أبدا من أوجاع الحياة .. كونه يعاني دائما المر في السبيطارات و الكوماساريات و الإدارات العمومية .. و هو أول من يموت بالفياضانات حين تسقط زخات المطر الأولى.. الدرويش ياصديقي لا يرتاح أبدا كونه يعمل عند مول الشكارة لساعات طويلة مثل حمار الطاحونة .. وفي الليل يستعطف عقله بعبارة : عزيزى العقل توقف عن التفكير كثيرا في الليل فأنا محتاج أن أنام .. الدرويش هو من يموت بالبرد القارس في المغرب العميق وهو من يدخل السجن إن حاول سرقة الحطب من الغابات لغرض مقاومة نسمات البرد القارس .. من قال أنه ” درويش ومرتاح ” في هذا الوطن فهو مخطىء .. لكون الصواب هو قول .. درويش و ممرتاحش ..

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع