أخر تحديث : الثلاثاء 5 نوفمبر 2013 - 5:12 صباحًا

صندوق المكايسة

ذ. رضوان الغازي | بتاريخ 5 نوفمبر, 2013 | قراءة

إن المتأمل لسياسات الحكومة الاقتصادية والاجتماعية ,سيقف ولا شك على ملاحظة أولية مفزعة , ألا وهي أنها غير شعبية ومنعدمة العمق الاجتماعي . وتجلى ذلك جليا في قانون مالية 2014م .مع دخول الوافد الجديد – الذي قالت عنه قيادات المصباح ما لم يقله مالك في الخمر- .
المهم كيف يعقل أن يبنى مشروع الميزانية بضخامته وخطورته على مؤشرات غير متحكم فيها ,في عالم الغيب  كالمطر وعائدات السياحة و تحويلات المهاجرين .ولعل من أفظع ما شان هذه الميزانية هو تقليص مناصب الشغل مقابل الخصاص المهول في الموارد البشرية لبعض القطاعات كالصحة والتعليم . ومن المعلوم بالضرورة اقتصاديا أن الرفع من معدل النمو يتم عن طريق تقليص البطالة وتوفير فرص العمل .
لكن حكومتنا الموقرة تلجأ إلى الترقيعات  البدائية السهلة أي تقليص مناصب الشغل وفرض ضرائب جديدة والزيادة في أسعار بعض المواد الأساسية و التقليص من كثلة الأجور .هل يعرف حقا السيد بنكيران ماذا يفعل ؟
هل يرغب في سحق الطبقة الدنيا ؟وقهقرة الطبقة الوسطى ؟ لكي تبقى طبقتان فقط معي أو ضدي طبقة الكافيار وطبقةالسردين .
ولكي نلتمس عذرا من السبعين للسيد رئيس الحكومة . فالكل يعلم أنه يوجد بين مطرقة المؤسسات المالية الدولية وسندال اللوبيات الاقتصادية الوطنية , ورغم ذلك فالكيس من يتوازن في الارضاء للكل لا ذات المخالب فقط (العفاريت و التماسيح و …..)
إن مصداقية حزب المصباح في مهب الريح , فالعدالة والتنمية التركي – الفرق بينه وبين المغربي كالفرق بين اليابان و اليمن – قاد بلاده لرخاء اقتصادي و أنهى المديونية الخارجية وغير ذلك , أما المغربي فقد صرح برفع الحد الأدنى للأجور إلى 3000د والتعليق لكم……
أما صندوق المقاصة فعلى الحكومة أن “تتكايس ” على المواطنين .وان لا تتعجل في رفع الدعم عن بعض المواد الأساسية فالعجلة من الشيطان .  و أن لا تلجأ للحلول السهلة المدمرة للسلم الاجتماعي .
فأين الإبداع والابتكار في الاقتراحات و المبادرات ,أم الإبداع والابتكار    
بدعة ضالة تقود الى النار ؟ وصندوق التقاعد غير آمن أيضا من ابداعات الحكومة . وأخيرا وليس آخرا فالحكومة تتجاهل الفرقاء الاجتماعيين و تغيب مصلحة المواطنين وصبرهم على القدرة الشرائية بالقدرة الإلاهية ,وتكاد تفلقني الحكومة من الأذى  حين تصرح أن مصلحة المواطنين فوق كل اعتبار و لا تقبل المزايدة .وأقول لها :
أترجو النجاة ولم تسلك مسالكها  * إن السفينة لا تجر على اليبس

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع