أخر تحديث : الجمعة 28 نوفمبر 2014 - 7:19 مساءً

بعد علال القادوس … مول الحانوت

جمال البكاي | بتاريخ 28 نوفمبر, 2014 | قراءة

moul_hanout

بالأمس القريب ظهر فارس مغوار ليقاتل ببسالة ذلك الهجوم الكاسح الذي شنته المياه على مواسيرنا المتواضعة … لقبه بعضهم ” بعلال القادوس ” وطالب آخرون بترشحه واعدين إياه بالتصويت لصالحه كي يكون رئيسا للحكومة … وهكذا … أما اليوم فقد أطلت علينا شخصية أخرى سماها رواد صفحات التواصل الاجتماعي بمول الحانوت … هذا الشخص الذي طبق بعفوية بالغة حكمة الحاجة أم الاختراع فوضع صناديق خشبية ثبتها بقنينات غاز كبيرة الحجم كي لا يجرفها التيار بغية فك العزلة عن الضفتين… لا أقصد هنا غزة و الضفة الغربية ، بل الرصيفين …
تفاعل المواطنون وفضلوا المرور عبر هاته القنطرة الموقوتة بغاز البوتان عوض انتظار الذي يأتي أو قد لا يأتي …
لا نعرف الإطلالة المقبلة لمن ستكون … لكنها بالتأكيد لن تكون ” لمالين الكرافاطات ” لكونهم لا يبرعون سوى بحمل جثتنا على شاحنات القمامة عوض إقتلاع المشكل من جذوره و تهيئة بنية تحتية قادرة على استيعاب ما تجود به السماء …
وقبل ذلك الحين أقول : أطال الله في عمركم أيها العلاليون فلولاكم لعانينا الكثير ، تحياتي لكم كونكم تقدمون الخدمات بلا مقابل … كم أنتم رائعون …

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع