أخر تحديث : الإثنين 2 مايو 2011 - 12:00 صباحًا

سقط شهيد يحمل الرقم

ذ. محمد اكرم الغرباوي | بتاريخ 2 مايو, 2011 | قراءة

بالامس( السبت 30/04/2011) و حوالي الساعة 10 ليلا بالقرب من الممر السككي للقوات المساعدة بالقصر الكبير سقط شهيد اخر . ينضاف الى شهداء الارض الزكية التي حلمت يوما ان تطل على الحضارة و العراقة و ان ينضاف اسمها الى قائمة المدن التاريخية المصنفة حضاريا سقط شهيد اخر لينضاف الى مجزرة قطارات ……… سقط شهيد يحمل الرقم ……. بعد المائات او بعد الاف ، كم تمنت المدينة يومها ان يكون لها قطارا ياثث مواصلاتها و يسهل على ابنائها البعد كم تمني المدينة يومها ان يحل القطار محل الطوابير المهترئة التي عانتها يومها و عانها سكانها لكنها االيوم تبكي حظها و نصيبها . {jcomments on}تبكي فلدات اكبادها حين اختار هولاكو وزبانيته ان يرسم الطريق على هواه . حين اختار ممرا كهفيا – كهفا – و لغما و طعما للمتسولين و النصابين و الشحادين و المتسكعين و بعض المجرمين . حين اختار ممرا مظلما ينعدجم لاقصى شروط السلامة و الامن و الطريق
الكرامي به من التعفنات و الروائح ما لا يوجد في جيفة او ضبع اليوم ينضاف قتيل اخر بالممر السككي و نحن لم نستفق بعد من هول فاجعة
اخينا زكرياء الساحلي . و اجرات الحوار لم تاخد بعد مصيرها في التعاطي و امر الممر السككي بالمدينة . و المدينة بمن يدعي حماية اهلها و النطق بلسانهم لم يحرك احدا ساكننا .
الكل ينتظر الحوارات و ما ينتج عنها في امر اخينا زكرياء الساحلي ليركب بدوره الركب و يدعي انه حقق المطالب و المكاسب و المنجزات . فزكرياء الساحلي فوق كل هدا ان يعلم الله في قلوبكم خيرا يوتيكم خيرا . لازالت ضحايا القطار في تناسل اغلقو الممر السككي و اجعلوا لساكنة القصر الكبير ممرا يليق بكرامتهم ممرا يستجيب لحالهم ممرا شريفا يضمن السلامة .
الاموال تهدر بالشوارع و الدروب الضيقة تاثت دروب اصحاب القرار بالبلا و الادية .- البلدية – هي كدلك مالم يستطع احد من اعضائها ان يجلبوا مصلحة للعباد و البلاد .
هاهي الارواح تزهق حينما فكرتم الموافقة على النفق العار . هاهي الارواح تزهق حين استجبتم لقرار جبان يقضي بحشر الارواح بالانفاق و تزام انوفها و تسلب بعض نسائها بداخلها خلسة و علانية حينما يختار من يخاف على نفسه المرور من النفق و يختار الممر السككي الضيق معبرا امنا له . سكان حي بكامله يراهن عليه اصحاب القرار في حملاتهم الانتخابية . سكان حي يجمع شتات عائلات من يجلس الهوينة و التربع يمر بممر سككي ضيق . لك الله ياوكني مدينتي لك الله يامن وافقت يوما على جرم نحصد الان عواقبه شهداء اللهم لا نسالك رد القضاء و لكن نسالك اللطف فيه وانا لله و انا اليه راجعون و اسكن الله الفقيد جنانه و الهم الصبر و السلامة و العافية و الراحة و الطمانينة لاخينا زكرياء الساحلي

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع