أخر تحديث : الثلاثاء 10 فبراير 2015 - 12:10 صباحًا

النخبة السياسية و ممارستها الصبيانية العابثة

محمد نبيل العلمي | بتاريخ 10 فبراير, 2015 | قراءة

www.ksarforum.com_photos_writers_nabil_alami

إن المعاين لنشاط المجتمع السياسي بالمغرب،و ما يساور أعمال الجهاز التشريعي البرلماني بخاصة من تصريحات جوفاء و مداخلات سادجة،أثناء جلسات التشاور و الإجابة عن التطلعات المستقبلية للمغاربة فيما يخص توفير فرص الشغل و السكن اللائق،و مواجهة مختلف الظواهر السلبية المؤرقة لمضاجعهم…لتأخذه الدهشة لضحالة أفق النخبة السياسية المغربية،و ضيق إلمامها بشروط النقاش الهادف،و طرق تحليل القضايا المثارة،حتى لكأن مواقفها السياسية السطحية و حوارها الحابي المتعثر،يوحي للإنسان العادي بأن هذه النخبة السياسية متطفلة على السياسة و تدبير الشأن العام لافتقارها الواضح للأدنى من آليات معالجة الأوضاع السياسية المتأزمة،و مباشرة التحديات الاجتماعية و الاقتصادية الشائكة،من أجل الإفضاء إلى حلول تتجاوز الأزمات المتعددة و الظروف الصعبة التي يتخبط في أتونها جل أفراد الشعب المغربي،و يكتوي بسعيرها يوميا و منذ عهد بعيد…

ففي كل مناسبة يتضح أن هؤلاء السياسيين لا يهتمون إلا بشكليات الأمور،محاولين إيهام الشعب المغربي بأنهم يسعون إلى إعلاء كلمة الصالح العام،و البحث عن إجابات لما يعتمل به نبض الشارع من هموم و انشغالات.و الواقع أن مصلحة البلاد و العباد غائبة عن الوعي الحقيقي لكثير منهم.

فشغل هؤلاء السياسيين الشاغل و همهم الوحيد يصبونه على التناحر فيما بينهم بالتهم الواهية و الإشاعات الباطلة من أجل استحواد على مواقع القرار و الإعداد لتقلد زمام الأمر،و الظفر فيما بعد بمقاليد الحكومة و حقائبها الوزارية.و كل واحد منهم يعمل على طريقته و هواه مسرفاً في العشوائية،و السعي إلى تصفية حسابات حزبية و شخصية و إرضاء الحساسيات الفردية على حساب المال العام المهدور هباءاً منثوراً،و ضد انتظارات الشعب المغربي و صراعه اليومي المرير من أجل لقمة عيش حلال.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع