أخر تحديث : الخميس 9 يوليو 2015 - 4:21 مساءً

ذهب مع الريح أو lo que el viento se llevo

‎عبدالسلام السلاوي‎ | بتاريخ 9 يوليو, 2015 | قراءة

11692483_7275

عنوان الفيلم الشهير لكلارك غيبل نعم هدا المساء يتطاير هدا الاسم نهائيا مع رياح الرحيل عن الريال يدهب الى فريق صغير مقابل حفنة من ملايين الدولارات يختلسها من جيب الريال لكن بالنهايه هو يغادر مطرودا عن مهمة حراسة مرمى الريال لصالح من همو احق منه بالمهمه هدا الحارس الدي ترك ميسي بمرماه سبعة عشر اصابه وخمسة عشر هزيمه منها هزيمة الست اصابات والخمس اصابات هدا الحارس الدي اصابته الشيخوخه الكرويه والباركينسون واصبح متدبدبا في صد الكره يتسابق ابسط المهاجمين لاختراق مرماه باصابات سادجه والدي قارب ان يحرم الريال من الكاس الاوروبية العاشره بابشع واشهر خطا حارس بتاريخ الكره.

ذ. عبدالسلام السلاوي

ذ. عبدالسلام السلاوي

كاسياس قضى عمره الكروي في كراهيه غير معلنه للريال اصدقائه كلهم كانوا اما ببرشلونه شافي وانييستا واما بالصحف الرياضيه حيث مافيا المنافقين الدين يبادلونه تضخيم ومدح بامكاناته المتواضعة اصلا مقابل تسريب اخبار اليهم واسرار مستودع الملابس وتفويت تشكيلات فريق الريال وخصوصا بمباريات الكلاسيكو دقائق بعد اعلانها اما مستودع الملابس فقد صنع منه ساحة حرب وترويع وزعه الى كتل كتلته بزعامته مناصفة مع الفاشل الاخر راموس والتابعين وكتله ساندت المدرب مورينهو فانهزموا بسلاح الخديعه والاشاعه والعماله لاعلام رياضي فاسد ومخرب وعدو للريال كناد
كاسياس هو من اقصى مورينهو والحارس دييغو لوبيس عن الريال هو الدي تحكم بالمدرب انشيلوتي اي تحكم لا ياتي للتداريب او ياتي ولا يتدرب الا قليلا وياخد عطل بلا وجه حق ويؤجل حصص التدريب الى المساء او الى الغد وانشسلوتي او بيلليغريني ليس لهما الا الامتثال وعندما اكتشف مورينهو نقط ضعفه ولصالح النادي اقصاه الى كرسي الاحتياط انتقم زوج الصحفيه المدلله من مدربه بان شن عليه حملة اعلاميه بالباطل اتمها بعصيان داخلي مستفز انتهى بمورينهو خارج الريال وبكاسياس اكثر جبروتا حتى الرئيس كان يخشى شره ويتحاشاه رغم كرهه له.

لكن المدرب الجديد بينيتيس على الاقل بدا رحلته بتدريب الريال بقبول شرط الرئيس الا وهو العمل على ارسال كاسياس الى عطلة ابديه الى الجحيم ورغم ان المهمه كلفت النادي اثنى عشر مليون اورو او سته كرقم صافي الا ان تحرر الريال ومخدع ملابسه من دكتاتورية كاسياس وشباك مرماه من غزو الاصابات البليده تستحق دفع هدا الثمن واكثر .

ورغم كل هدا واكثر لازال هنالك من يتشدق بان هدا الفاشل معجون بحب الريال وقد قضى ستة عشر سنه بالفريق الاول اقول لهؤلاء انما كاسياس كان محبا لداته وللمال وابسط دليل انه اشترط للمغادره تسلم اخر سنتيم ولم يتنازل للنادي الدي صنعه ولا عن بسيطه واحده رغم انه سيلعب لناد اخر ولن يستفيد الريال مقابلا عن الاثني عشر مليون اورو التي ضخها بجيب الحارس الدي اصحى من الماضي.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع