أخر تحديث : الخميس 3 سبتمبر 2015 - 3:05 مساءً

أمة الإحباط

الشاوي بشرائيل | بتاريخ 3 سبتمبر, 2015 | قراءة

11947567_39643875387

ماذا يعني ان ارى طفلا عربيا سوريا غريقًا في سواحل تركيا و هو هارب من جحيم الحرب؟ ما هي الأحاسيس التي سوف تخالج صدري و انا اسمع في الاخبار كل يوم عن لاجئين عرب تقذفهم الامواج، و تلاطمهم استحالة الحصول على تأشيرات المرور او الإقامة سواء من الدول العربية نفسها، او من الدول الاخرى؟
هل اصبح اكبر حلم لنا نحققه هو الهروب الى بلد أوروبي كي نعيش فيه؟ عن اي كرامة إنسانية نتحدث و نحن في غفلة من امرنا؟

صورة الطفل السوري ما هي الا واحدة من ابشع ما يمكن ان تنقله لنا الاخبار عن معانات أمة، غافلة او متغافلة عما يحدث في الدول العربية من انتهاكات لحقوق الانسان، لامة اصيبت بالاحباط التام، تتحرك مشاعرها فقط لأمور ظرفية . انا لا اقلل من معاناتنا و نحن نرى الطفولة العربية البريئة تغتصب برائتها و حقها في الحياة، و انما اريد لهذه الصورة ان تصحي الضمائر النائمة او الغافلة عن التكافل بين الدول العربية و الاسلامية. صورة يجب ان تجعل من الانسان العربي إنسانا قادرًا على توضيح رؤيته المستقبلية لما يمكن ان تؤول اليه أممنا، ان يستفيق من سباته . لقد اصبح الانسان العربي تتقاذفه الامواج و لا من يفتح بابا ليدخله.

ماذا تعني صورة الطفل السوري: انها خلاصة سياسات فاشلة، عقليات مستبدة تتغدى من الاٍرهاب و تستعمله لترهيب شعوبها و تغدي استعبادها من التطرف كوسيلة إقناع بضرورة الصمت او يصبح مصيرنا كمصير الآلاف من اللاجئين.

لا اريد لهاته الصورة ان يكون لها وقع مأساوي اكثر مما هي عليه احوالنا. غدا سوف نصبح كلنا لاجئين مغضوب علينا من الامم لا لشيء الا لأننا تركنا الاحباط يستفحل فينا فأوقف تفكيرنا عن كيفية النهوض بأمتنا العربية. باستفاقة ليست على أساس طائفي او عرقي مبني على التطرف ، و لكن على أساس انساني يحترم كل الامم فتحترمه لقوته لا لضعفه كما تفعل الامم التي تقدم مصلحة شعوبها على شخصيات معينة.

صورة الطفل السوري لن تحبطنا لان إحباطنا يستعمل في استدراجنا الى متاهة عدم النهوض، عدم العمل، عدم خدمة اوطاننا و التركيز فقط على مآسينا.

من يحب وطنه و أمته عليه ان يستشف من هاته الصورة ضرورة إصلاح الذات و المجتمع كي لا يكون مصيرنا كلنا هو مصير هاذا الطفل العربي الذي لم يقبله حتى البحر و لفظه كما لفظته كل الامم.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع