أخر تحديث : الثلاثاء 24 نوفمبر 2015 - 10:07 مساءً

دروس وعبر يوم السبت

عبدالسلام السلاوي | بتاريخ 24 نوفمبر, 2015 | قراءة

3e

برشلونه لم تلعب مباراة استثنائيه لكنها كانت وفية لنهجها وفلسفتها في ملا الفراغات وترقيص الكره وارباك الريال والاستباق والتركيز والجديه والحداثه والابتكار والتناغم هده كلها كلمات من اللغه كتبتها برشلونه كرويا على دفتر الابهار نعم برشلونه كانت مخلصه لجمهورها امتعته بسرعة الانجاز والاستحواد الدكي على الكره مع ارسالها بالبريد السريع الى الاوفق تموضعا اجمل من اصابات برشلونه كان الاداء الجماعي المحكم ثم ان فرديات نايمار وانييستا وسواريس تدخلت عند الضروره لصنع الاصابه برشلونه بجهد اقل من المعهود فرضت سلطتها وهيبتها طول وعرض الملعب جعلت ثمانين الف متفرج مدريدي يبتلعون السنتهم او يحركوها بالنهايه للتصفير على فريقهم الدليل .
بينما الريال الكبير عبر التاريخ المدجج صدره بالنياشين لماة سنة خلت بدى كفريق مبتدئ وجل قلق مشتت بدا المباراة وانهاها بلا شخصيه بكثير من التردد والتيهان بجفاف كروي عز نظيره الاداء الجماعي والفردي والتكتيكي لم نجد لهم من اثر باقدام البيض من الحارس الى رونالدو تتبعنا لاعبين من ورق من ثلج لاعبون بلا كرامه بلا ثقه بالنفس بلا وجهه فاقدون لبوصلة اللعب مخدرون بحبوب الجبن والضياع اقزام يتحركون بين ارجل عمالقة البارصا النتيجة كانت صغيره جدا للمجهود الدي بدله الفريقان برشلونه اضاعت فرصة تاريخية لسحق الريال بعشره لواحد والريال دخل التاريخ من بوابة احدى افضع الهزائم الممكنه بعالم الكره .

ذ. عبدالسلام السلاوي

ذ. عبدالسلام السلاوي

برشلونه بدت جميله وانيقه وعروس داخل الملعب تستعرض مفاتنها الكرويه والريال بدى كعجوز لا يقو حتى على الارتكاز الى عكاز بشاعته الادائيه برشلونه احبت الكره ورسمت بها الوان ولوات والريال ازكم الانفاس برائحة القدارة والانكسار .
رونالدو وراموس وبيل وبنزيما ومودريتش ومارشيللو وفاران بالكاد لمسوا الكرة بالصدفة وفي الفترات التي تنازلت برشلونه لهم عنها لاسترجاع الانفاس مدرب الريال بدى كقرد او اي مخلوق غريب عن الحدث وعما يجري وجهه ممقوع وفكره مجفف عن اي شجاعة او ثورة يخوضها باطوار اللعب ملايين عشاق الريال غرقوا في عرق غضبهم وملايين عشاق البارصا رقصوا وتعانقوا على ايقاع الاهداف التي استقرت والتي بددها سوء الطالع .
خرج الرئيس فلورينتينو في ندوة صحفية امس مخففا من الوقع مثبتا للمدرب لكن الريال بحاجة الى خرجات كروية وشجاعة كروية ورجولة بالاقدام وقتالية بكل شبر من الملعب في ما تبقى من الموسم كي يتصالح مع جماهيره ومع الالقاب وبحاجة الى منظور كروي يلاطف بين الكرة واقدام لاعبي فريق العشرة كؤوس اوروبيه هده الكؤوس تاتت باناقة اللعب مع دروة القتاليه خلد اسم ديستيفانووبيرري وراوول وشتيليكي في ادهان المدريديين باطنان العرق الدي تركوه بالقميص الابيض قبل عدد الاصابات هدا العرق الدي لم تنزل منه قطرة عشية السبت الماضي من رونالدو وراموس والبقيه ويا للاسف .
لاول مرة لم اغضب او انفعل لنصر برشلونه او هزيمة الريال للبون الشاسع الدي ابانه هؤلاء واولائك قوم سلكوا سبيل الجمال للنجاح وقوم ركبوا بحر المباراة بسفينة من ورق فغرقوا واغرقوا امال عشاق النادي .
الصوتان ليستا للصفة او التنميق بل محتمل ومحتمل جدا جدا ان يدهب رونالدو اخر الموسم مقابل ماه او ماه وعشرون مليون ليعوضه النمس البرازيلي مقابل ماتييي مليون.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع