أخر تحديث : الخميس 11 أكتوبر 2018 - 1:00 صباحًا

بمناسبة اليوم الوطني للمراة المغربية : لا تجعلوني بطلة لرواية زائفة

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 11 أكتوبر, 2018 | قراءة

مليكة زاهر :

10 أكتوبر ؛ يقولون انه عيد وطني للمرأة المغربية ؛اي نعم هو يومي ؛فلا تحكو أكثر مما أعرفه عني؛ لا تجعلوني بطلة لرواية زائفة ؛لا تصنعو مني هدفا لبرامج كاذبة ٠
انا من استهدفتم حياتي برصاصة قاتلة وانا أسعى لتحقيق حلمي
أنا من مت تحت الأقدام وأنا أحاول الوصول إلى (القفة) لشدة احتياجي وفقري
أنا من لي ألف حكاية بباب معبر سبتة ؛صراع يومي من أجل لقمة عيش مهزلة وضرب خارق لكرامتي
أنا من أضع مولودي بباب المستشفى ووسط الوديان وبمناطق نائية لا أثر للإنسانية فيها
أنا الساكنة في الجبال البعيدة المقطوعة طريقها بالثلوج ومقطوعة رزقها بالحرارة
انا من أعياني الوقوف بباب المحاكم من أجل نفقة أبنائي أو من اجل استرداد حق أخذ مني
انا القاصر المغتصبة زوجوني لأن اعالتي اصبحت مستحيلة في قرى فقيرة
انا من ابيع لحمي مقابل لقمة عيش؛واحيانا ابيع ابنائي لاضمن لهم عيش افضل وسط عائلات ميسورة
انا من اذا أردتم ان تهينو احدا تسمونه ابن العاهرة وفي الأصل العهر من صنع ظلمكم
انا المسنة التي تخاف من شيخوختها وتسجن نفسها في البيت فلا مراكز تختص بالمسنين ولااهتمام بهذه الفئة هو الموت لا محال
انامن خاطر ابنائي فماتو غرقا وهم يحلمون بالضفة الأخرى
انا المهاجرة التي أجهل لغتي وتربيت بعيدة عن وطني فعائلتي هاجرو قبل ان اولد ؛ذنبهم انهم لم يحظو بحق عيش كريم وسط وطنهم فأصبحنا غرباء
انا من اغتصبوني وسط الحقول ولم يصدقني أحد
انا المرأة المغربية المناضلة الصامدة المهضومة الحقوق أحييكم في يوم الوطني لحقوقي

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع